يكثف الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى، بقيادة المكسيكى خافيير أجيرى، تدريباته على النواحى الفنية والتكتيكية خلال معسكر الفراعنة المقام فى برج العرب، حيث تشهد التدريبات تقسيم اللاعبين إلى مجموعات لعمل منافسات فى مساحة ضيقة، حيث يهدف جهاز الفراعنة إلى اعتياد اللاعبين على اللعب وسط التكتل الدفاعى المتوقع لخصوم المنتخب خلال منافسات بطولة أمم أفريقيا المقرر انطلاقها بمصر خلال الفترة من 21 يونيو حتى 19 يوليو المقبل.



ويركز جهاز المنتخب من خلال تلك التدريبات على اعتياد لاعبى خط الهجوم على تناقل الكرة من لمسة واحدة فى أسرع وقت وبمساحة ضيقة، وفى المقابل يكون هدف لاعبى خط الدفاع استخلاص الكرة فى أسرع وقت ممكن، حيث يرى "أجيري" ومعاونوه أن السيطرة على منطقة وسط الملعب ستكون مفتاحاً للفوز فى أى مباراة بمشوار المنتخب بالبطولة.

ويستعد الفراعنة لخوض وديتى تنزانيا وغينيا المقرر لهما 13 و16 يونيو الجارى، ضمن الاستعدادات لمباريات المجموعة الأولى التى وقع فيها الفراعنة مع منتخبات زيمبابوى وأوغندا والكونغو الديمقراطية. ويفاضل الجهاز الفنى للمنتخب ما بين الحراس الذين وقع عليهم الاختيار، من أجل تجربتهم فى ودية تنزانيا المقرر لها يوم 13 من شهر يونيو الجارى، بعد أن اختار أربعة حراس فى القائمة المرشحة للمشاركة فى بطولة كأس الأمم الأفريقية، هم محمد الشناوى حارس الأهلى، وأحمد الشناوى حارس بيراميدز، ومحمود عبدالرحيم «جنش» حارس الزمالك، ومحمد أبوجبل، حارس سموحة، إلا أنه سيتم استبعاد حارس منهم فى الفترة المقبلة.

Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.