قرر اتحاد الكرة، برئاسة المهندس هانى أبو ريدة، إقامة مباراة القمة 117 بين الأهلي والزمالك، على ستاد برج العرب، فى اللقاء المؤجل من الجولة 17 بالدوري، بدون حضور جماهيرى.

وأكد مجدي عبد الغنى في تصريحاته لـ"اليوم السابع" أن مجلس الجبلاية استقر على حضور مجالس إداراتي الناديين، مع السماح لعدد محدود جدًا للأعضاء لا يتجاوز الـ 20 فرد لكل نادى.
وأصبح الفارق نقطتين بين الزمالك، متصدر الدورى الممتاز برصيد 53 نقطة، والأهلى صاحب المركز الثانى برصيد 51 نقطة، على إثر تعادل الأبيض مع المقاولون العرب فى الجولة الخامسة والعشرين بالدورى الممتاز بنتيجة 2 / 2، بذلك أصبح الأبيض والأحمر متساويين فى عدد المباريات التى خاضها كل فريق قبل القمة المنتظرة، وخاض كل منهما حالياً 22 لقاءً، أى أن القمة ستحسم مصير الصدارة.




فى وسط تعالى صيحات الأهالى، وتعالى ألسنة الحريق، والدخان، من عقار بمنطقة الزاوية الحمراء، اشتعلت النيران فى شقة فى الدور الثالث لعقار، بسبب تسرب غاز، كما أكد البعض، ظهر فى وسط النيران، بطل حقيقى، استطاع إنقاذ 3 أطفال من الحريق الكبير.
إذ تداول رواد فيس بوك، فيديو، لشاب يدعى "جهاد يوسف زكى" تمكن من تسلق مواسير الغاز خارج العمارة، ليتمكن للوصول للشقة السكنية التى اندلع فيها الحريق، وينقذ 3 أطفال كانوا عالقين فى الشقة المحترقة، والواقعة بشارع الجمهورية بأرض الجنينة بالزاوية الحمراء.



موقف "جهاد" البطولى، حاز على انتباه رواد موقع فيس بوك، الذين أكدوا أن موقف الشاب على الرغم من خطورته على حياته، إلا أنه أثبت أن شباب مصر أقوياء ويعتمد عليهم، فقال أحدهم: "طول ما اللى زي جهاد موجودين فالبلد دي هتفضل بخير".

الشاب البطلالشاب البطل
الشاب البطل (2)الشاب البطل (2)

شاب ينقذ 3 أطفالشاب ينقذ 3 أطفال



أعلن المكسيكي خافيير أجيري، المدير الفني للمنتخب الوطني، التشكيل الرسمي له أمام نظيره منتخب النيجر، في إطار الجولة السادسة والأخيرة من تصفيات أفريقيا 2019.
ويحل المنتخب المصري ضيفا على نظيره النيجر، في ختام مباريات المجموعة العاشرة من التصفيات المؤهلة إلى كأس أمم أفريقيا التي تستضيفها مصر في الفترة بين 21 يونيو إلى 19 يوليو المقبل.




وسيتم نقل المباراة التي تنطلق في الخامسة والنصف مساء اليوم، التي تقام في نيامي عاصمة النيجر، عبر قناة «بي إن سبورت HD3»، وسيتولى التعليق عليها المصري محمد الكواليني. وجاءت تشكيلة مصر كالتالي: حراسة المرمى: أحمد الشناوي خط الدفاع: محمد هاني، علي جبر، أحمد أيمن منصور، كريم حافظ خط الوسط: عمرو السولية، علي غزال، نبيل عماد دونجا خط الهجوم: عمرو وردة، عمار حمدي، أحمد حسن كوكا وضمن المنتخب المصري تأهله إلى كأس الأمم الأفريقية من قبل إسناد تنظيم البطولة لمصر، وسيحتل الفراعنة المركز الثاني في المجموعة أيا كانت نتيجة مواجهة اليوم، ولا يملك النيجر أي أمل في الترشح، ويملك الفراعنة 12 نقطة، مقابل 4 نقاط للفريق مستضيف المباراة.




أكد مصدر داخل وزارة الشباب والرياضة، أن قرار الإدارية العليا التي قضت صباح اليوم، برئاسة المستشار أحمد أبو العزم رئيس مجلس الدولة، بقبول الطعن المقدم من رئيس نادي الزمالك بالغاء الأحكام الصادرة من القضاء الإدارى والمتعلقة بصحة قرارات الجمعيتين العموميتين العادية وغير العادية واعتبارهما نافذين، ماعدا بند اللائحة، مؤشر خطر على الكرة المصرية.
‎وأوضح أن هذا الحكم يضع الكرة والرياضة المصرية في كارثة، حيث في حالة تنفيذه، يصبح تدخل حكومي، وهو ما يترتب عليه إيقاف النشاط الرياضي المصري، نهائياً، ويزداد الوضع سوء لوزارة الرياضة، في حالة عدم تنفيذ الحكم الذي يتعارض مع قانون الرياضة، ومركز التسوية.

وكانت المحكمة الإدارية العليا برئاسة المستشار أحمد أبوالعزم رئيس الدائرة الأولى ورئيس مجلس الدولة ألزمت وزير الشباب والرياضة باعتماد الجمعية العمومية للنادي والتي أقيمت يومي 30 و31 أغسطس الماضي واعتماد الميزانية .
وشددت المحكمة في الحكم الصادر على صحة موقف الزمالك وإلزام الوزارة باعتماد الجمعية العمومية وبخصوص الدعوة الخاصة بالعقوبات الموقعة على الزمالك قضت المحكمة الإدارية العليا باختصاص محكمة القضاء الإداري بنظرها.





أصيب 11 شخصا أفراد وأمناء شرطة، بإصابات متوسطة، في حادث انقلاب سيارة "بوكس" منذ قليل، على طريق بني سويف إهناسيا، قرب قرية النويرة التابعة لمركز إهناسيا.




وانتقلت 5 سيارات إسعاف تابعة لمرفق إسعاف بني سويف، إلى موقع الحادث، لنقل المصابين إلى مستشفى بني سويف العام، لتلقي العلاج اللازم.


يختتم المنتخب الوطني مبارياته بالتصفيات المؤهلة لبطولة أمم أفريقيا 2019 حينما يحل ضيفا على نظيره النيجر في الخامسة والنصف مساء اليوم.
ويسعى الفراعنة لتحقيق العلامة الكاملة في المباريات التي خاضها المنتخب تحت قيادة المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني، الذي استلم المهمة عقب الخسارة من تونس بالجولة الأولى، ثم توالت الانتصارات بالفوز على النيجر بالقاهرة، ثم التغلب على إي سواتيني ذهابا وإيابا، ثم التغلب على تونسي في مصر بمباراة درامية انتهت بفوز منتخبنا بثلاثة أهداف مقابل هدفين في الوقت القاتل.
ويسعى المنتخب تحت قيادة أجيري، لمحو تلك الذكريات الحزينة ومواصلة الانتصارات وختام التصفيات بتحقيق الفوز خارج الديار، وطالب الخواجة المكسيكي اللاعبين بعدم التركيز بأي عوامل خارج المستطيل الأخضر والتفكير في مثل هذه الأمور المشابهة لواقعة معزة النيجر، واندهش لاعبو الفراعنة من معرفة الخواجة المكسيكي بتلك الواقعة وهو ما يدل على اهتمامه بالجانب النفسي للاعبين ومحاولة استفنار طاقتهم قبل المباريات بشتى الطرق.

وبالرغم من السجل الحافل للمنتخب تحت قيادة أجيري، إلا أن آخر زيارة للفراعنة في النيجر ترتبط بذكرى سيئة، حينما خسر منتخبنا تحت قيادة مدير الفني حسن شحاتة وقتها من النيجر، بهدف دون رد، بالتصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2012 والتي فشل أبناء المهلم في التأهل لها بعد ثلاثية تاريخية بالفوز بأمم أفريقيا أعوام 2006 و2008 و2010.
وأرجع حسن شحاتة خسارة المنتخب وقتها إلى "معزة" النيجر، التي كان لها أثر في خروج منتخب مصر مهزوما في تلك المباراة، وصرح قائلا وقتها: وجود تلك "المعزة" صدر التوتر الى اللاعبين في منتخب مصر فهم يخشون السحر مما جعلهم يخوضوا المباراة مشدودي الأعصاب.
وارتكب في المباراة محمد عبد الشافي ظهير أيسر المنتخب وقتها خطأ قاتل أسفر عن هدف خسارة الفراعنة أمام النيجر.