ويشعر البعض قبل وفاته ببعض الأعراض التي ستؤدي إلى نهاية حياته







جميع البشر ستكون نهايتهم الموت، ويشعر البعض قبل وفاته ببعض الأعراض التي ستؤدي إلى نهاية حياته، وهو ما أظهرته دراسة حديثة كدليل على مؤشرات اقتراب الإنسان من النهاية.
وفي دراسة جديدة أجراها باحثون من جامعة ليبج في بلجيكا، أظهرت أكثر الظواهر التي تتكرر في كل حالات تجارب "الاقتراب من الموت"، حيث جمع الباحثون قصص أكثر من 154 شخصًا حول العالم، كانوا مروا بهذه التجربة الغريبة من قبل، وقاموا بتحليلها.
وكانت أكثر الظواهر شيوعًا وتكرارًا هي الشعور بالسلام، وفي المرحلة الثانية كانت مشاهدة ضوء ساطع مبهر، وبعد ذلك ظاهرة مشاهدة أشخاص، بالإضافة إلى ظاهرة مشاهدة الأشخاص أنفسهم من الخارج كأنهم انفصلوا عن أنفسهم ويشاهدون شخصا آخر، وكانت الظاهرة الأخيرة قبل انتهاء التجربة هي عودة الأشخاص إلى أجسامهم، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وقالت شارلوت ماريتال المشرفة الرئيسية على الدراسة: "كان هدفنا من هذه الدراسة التحقق من توزيع هذه الظاهرة في العالم أجمع، وترتيبها تسلسل زمني ومعرفة الظواهر الأكثر تكرارًا".
وأضافت: "يبدو أن تجارب الاقتراب من الموت، كلها تبدأ بظاهرة الانفصال عن الجسد وتنتهي بالعودة إليه مرة أخرى، حيث لا يموت الشخص".
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours