قرر إيهاب جلال، المدير الفنى لفريق الكرة الأول بنادى الزمالك، عمل تعديلات شاملة على التشكيل خلال المباراة المقررة غداً أمام طنطا


قرر إيهاب جلال، المدير الفنى لفريق الكرة الأول بنادى الزمالك، عمل تعديلات شاملة على التشكيل خلال المباراة المقررة غداً أمام طنطا ضمن الجولة الثانية والعشرين لبطولة الدورى، بسبب الأداء السيئ الذى ظهر عليه اللاعبون خلال المباراة الأخيرة أمام إنبى والتى انتهت بالتعادل السلبى ليواصل الفريق مسلسل إهدار النقاط.
ومن أبرز التعديلات التى ينوى إيهاب جلال عملها فى التشكيل الدفع بمحمود عبدالعزيز، لاعب الوسط المقبل حديثاً من سموحة، بدلاً من طارق حامد الذى تراجع مستواه مؤخراً، فضلاً عن الدفع بالسورى مؤيد العجان بدلاً من أحمد فتوح الذى قرر الجهاز معاقبته بسبب مغادرته ملعب بتروسبورت منفرداً اعتراضاً على قرار الجهاز الفنى بتغييره فى الدقيقة 23 من المباراة.
ويدخل الفريق معسكراً مغلقاً اليوم، استعداداً لمباراة الغد، ويقوم إيهاب جلال بإلقاء محاضرة على اللاعبين، مع مشاهدة آخر مباراتين لفريق طنطا للوقوف على مراكز القوة والضعف، والاستقرار على طريقة اللعب والتشكيل الأمثل، خصوصاً أن جلال يدرس التراجع عن فكرة الدفع بثنائى فى الهجوم، حيث دفع فى المباراة بالثنائى نانا بوكو وكاسونجو، إلا أنه يبحث اللعب بمهاجم واحد مع الاعتماد على صنّاع اللعب المقبلين من الخلف.
كان إيهاب جلال قد عقد جلسة مع اللاعبين قبل المران، أمس الأول، وطالبهم بضرورة الالتزام بالتعليمات خلال المباراة المقبلة من أجل الظهور بشكل جيد، وقال لهم: «لازم الفوز علشان عيب نتغلب أو نتعادل مع طوب الأرض».
ويُنتظر أن يحسم الجهاز الفنى موقفه اليوم من مشاركة عبدالله جمعة، صانع ألعاب الفريق، العائد من الإصابة، فضلاً عن حسم اختياراته لوسط الملعب فى ظل عدم رضاه عن مستوى أحمد داودا فى اللقاء السابق وإمكانية الدفع بالنيجيرى معروف يوسف من البداية.ومن جهة أخرى، عقد إيهاب جلال جلسة مع أحمد توفيق، لاعب وسط الفريق، والغائب عن المشاركة فى المباريات الأخيرة، وبرّأ المدير الفنى نفسه من أنه طلب رحيله، وقال للاعب إنه على العكس رفض الضغوط للموافقة على رحيله، مؤكداً أنه تحدى المجلس من أجل استمراره، كونه يعرف قدراته جيداً وأنه يضعه فى حساباته خلال المرحلة المقبلة، من جانبه حرص توفيق على توجيه الشكر للمدير الفنى، مؤكداً أنه ينتظر الفرصة بعد التعافى من الإصابة.وفى شأن مختلف، تسيطر حالة من الغضب على الثنائى أحمد رفعت ومحمد مجدى بسبب عدم قيدهما فى القائمة الأفريقية، وقال أحمد رفعت للمقربين منه: «كنتوا سيبونى أمشى أحسن»، حيث كان رفعت قد تلقى أكثر من عرض مؤخراً للرحيل، إلا أن الإدارة تمسكت باستمراره.
Share To:

Post A Comment: