#عاجل | إصابة الطبيب المعالج لـ #رجاء_الجداوي بـ #كورونا بعد 100 يوم عمل فى العزل






قال الدكتور محمد خالد، مدير عناية مستشفيات العزل لمحافظة الإسماعيلية، والطبيب المعالج للفنانة الكبيرة رجاء الجداوى، إنه أصيب فيروس كورونا المستجد، "كوفيد19"، وتم عزله فى مستشفى أبو خليفة للعزل الصحى بالإسماعيلية، بعد استمراره أكثر من 100 يوم متصلين داخل مستشفيات العزل الصحى.
أضاف، الدكتور محمد خالد، والذى يشرف على العناية المركزة فى مستشفيات العزل بالإسماعيلية، وهم مستشفى أبو خليفة ومستشفى الصدر والإسماعيلية العام، فى تصريحات لـ "اليوم السابع"، أن إصابته بكورونا، جاءت خلال عمله فى مستشفى الإسماعيلية العام، بعد تحويلة لعزل صحى منذ عدة أيام.



وأكد الدكتور محمد خالد، إن نتيجة تحليلة أثبتت إصابته بكورونا يوم الجمعة الماضية، لكنه رفض الإعلان خوفًا قلق أسرته، أو أن يصيب أفراد الجيش الأبيض بالقلق أو الأحباط، لكنه أعلن قبل قليل بعد تسرب الخبر لأسرته، مشيرًا إلى أنه كان يعيش أمنية أن يحض ابنه عقب انتهاء مهتمه فى مستشفيات العزل.
وجاء تخصيص مستشفى الإسماعيلية العام، كمستشفى عزل صحى، كثالث مستشفى فى الإسماعيلية للعزل الصحى، بعد مستشفى أبو خليفة الذى تم تخصيصة فى الثامن من مارس الماضى، كثانى مستشفى للحجر الصحى فى مصر، بعد مستشفى النجيلة بمحافظة مرسى مطروح، ثم مستشفى الصدر بالإسماعيلية الذى تم تخصيصة فى الأول من يونيو الجارى، فى الوقت نفسه تستعد جامعة قناة السويس لتحويل مستشفى المسالك لمستشفى عزل بالإسماعيلية.
والدكتور محمد خالد هو طبيب بدرجة مقاتل، فهو الطبيب المعالج لكافة الحالات الحرجة المصابة بفيروس كورونا المستجد ومتواجدة في العناية، سواء في مستشفى عزل أبوخليفة، أو مسشتفى الصدر أو مستشفى الإسماعيلية العام بعد تحويلها لاستقبال مصابي كورونا.
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.