ذئاب الجبل يرحبون بالقرار حفاظاً على استقرار المسابقة.. الإسماعيلى: طلبنا العدل.. و«مجاهد»: التزمنا الهدوء حتى الوصول لحل



أسدل مجلس إدارة اتحاد الكرة، برئاسة هانى أبوريدة، الستار على أزمة تهديد الإسماعيلى بالانسحاب من مباراة المقاولون العرب، وقرر مجلس الجبلاية تأجيل اللقاء لمدة 24 ساعة، ليقام يوم الجمعة المقبل، مع تبديل ملعب المباراة بين الفريقين، لتقام مباراة الدور الأول فى الإسماعيلية على أن يستضيف ملعب الجبل الأخضر مباراة الفريقين فى الدور الثانى.
وكان مجلس إدارة الإسماعيلى، برئاسة إبراهيم عثمان، قرر الانسحاب من مباراة المقاولون، بسبب ما أطلق عليه تعنت اتحاد الكرة ورفض تأجيل الجبلاية للمباراة، نظراً لوصول بعثة الدراويش من الكاميرون بعد خوض مباراة القطن الكاميرونى فى إياب دور الـ32 لبطولة دورى أبطال أفريقيا، الأربعاء المقبل، بسبب ظروف حجز تذاكر الطيران، وهو ما يعنى عدم حصول اللاعبين على راحة كافية لوصولهم قبل موعد المباراة بـ24 ساعة فقط، وأصر مجلس الإسماعيلى على موقفه حتى لو كان الثمن خسارة ثلاث نقاط، ولكن حتى يرسخ موقفاً ضد «الجبلاية» الذى وافق على تأجيل مباريات عديدة للأهلى بسبب مشاركته فى دورى أبطال أفريقيا.
من جانبه، أكد أحمد مجاهد، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة والمتحدث الرسمى باسم الجبلاية، أن اتحاد الكرة التزم الهدوء وضبط النفس خلال التعامل مع أزمة مباراة الإسماعيلى والمقاولون، رغم تهديدات مجلس الإسماعيلى بالانسحاب إلا أن مجلس الجبلاية تدخل وحصل على الموافقات الأمنية لإقامة اللقاء فى الإسماعيلية، وهو ما جعل إمكانية تأجيل اللقاء لمدة 24 ساعة فى ظل استحالة إقامتها بالقاهرة يوم الجمعة فى نفس يوم مباراة الزمالك وبتروجت المقرر إقامتها بملعب بتروسبورت.
ووجَّه «مجاهد» رسالة إلى أطراف المنظومة الرياضية خلال المرحلة المقبلة بضرورة التحلى بضبط النفس، حتى لا تثار أزمات على الساحة الرياضية خلال تلك الفترة التى تخضع فيها الكرة المصرية للرقابة من جانب شركة فرنسية مكلفة من الاتحاد الأفريقى لكرة القدم بمتابعة مصر وجنوب أفريقيا خلال تلك الفترة، ورصد الإيجابيات والسلبيات قبل الإعلان عن الدولة المستضيفة لبطولة أمم أفريقيا 2019، حيث من المقرر الإعلان عن الدولة المستضيفة فى التاسع من يناير المقبل، وشدد عضو الجبلاية على أن أزمات وانتقاد الأمن تؤثر على الملف المصرى فى أمم أفريقيا.
من جانبه، رحبت إدارة نادى المقاولون بنقل مباراة الدور الأول إلى الإسماعيلية وتأجيلها لمدة 24 ساعة، وأكد عصام عبدالرحمن، إدارى ذئاب الجبل، أن ناديه لا يرغب فى إثارة أى أزمات خلال تلك الفترة حفاظاً على استقرار المسابقة، خاصة أن هذا الموسم استثنائى فى كل شىء، وهو ما جعل إدارة النادى توافق بصدر رحب على خوض لقاء الدور الأول فى الإسماعيلية، ولعب مباراة الدور الثانى بملعب الجبل الأخضر.
وأكد نهاد حجاج، المستشار القانونى لنادى الإسماعيلى، أن ناديه لم يكن يرغب فى إثارة المشكلات، وإنما يبحث عن حقه والعدالة والمساواة مع الأهلى والزمالك، لا سيما أن وضع الفريق صعب فى جدول ترتيب المسابقة، ومن ثم طلب النادى تأجيل المباراة لمدة 24 ساعة فقط وإقامتها بالإسماعيلية مع إقامة مباراة الدور الثانى بالجبل الأخضر، خاصة أن هذا الأمر تكرر فى العديد من المرات خلال هذا الموسم، وفى النهاية طالما استجاب اتحاد الكرة لمطالب النادى فلا أزمة فى خوض اللقاء بالملعب الجديد.
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours