تفاجئت فتاة بريطانية لدى رؤيتها المصري محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول الإنجليزي، صدفة عند زيارته لمستشفى "ألدرهاي" الخاصة بالأطفال بمدينة ليفربول.



كان صلاح حرص على زيارة مستشفى الأطفال «ألدرهاي» بمدينة ليفربول، أمس، لمشاركتهم الاحتفال بأعياد عيد الميلاد «الكريسماس».
والتقط «صلاح»، ونجوم الريدز الصور التذكارية مع الأطفال، ومنحهم الهدايا على هامش زيارتهم للمستشفى.
وانتابت الفتاة صدمة عند مرور الفرعون المصري أمامها بالصدفة، حيث وقفت مذهولة، ليكتفى صلاح بتوجيه ابتسامة إليها.
ويستعد ليفربول لمواجهة مانشستر يونايتد، الأحد المقبل، بملعب «آنفيلد»، ضمن منافسات الجولة الـ17 من الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج».
Share To:

Post A Comment: