قرر مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هانى أبوريدة، فتح تحقيق فى تصريحات فرج عامر رئيس نادى سموحة


قرر مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هانى أبوريدة، فتح تحقيق فى تصريحات فرج عامر رئيس نادى سموحة حول مكالمة الحكم إبراهيم نور الدين الهاتفية، بشأن مباراة نهائى الكأس، وطلب اتحاد الكرة من فرج عامر تقديم ما يثبت أن نور الدين هاتفه بالفعل وبالتالى التحقيق مع «نور الدين» ومحاسبته.
وكان رئيس سموحة قد قال إنه تلقى اتصالاً هاتفياً من إبراهيم نور الدين يبلغه فيه برغبته فى إدارة مباراة نهائى الكأس بعدما حصل على وعد من اتحاد الكرة بذلك، ورفض فرج عامر إسناد المباراة لحكم مصرى وطالب بحكام أجانب وإلا الانسحاب من البطولة.من جانبه، أكد محمد أبوالوفا، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، أن من حق نادى سموحة برئاسة فرج عامر، أن يطلب حكاماً أجانب لمباراة نهائى كأس مصر، ومن
حق اتحاد الكرة أن يرفض أو يقبل القرار، وهذا ما حدث فى لقاء القمة الأخير بين ناديى الأهلى والزمالك بالدورى الممتاز، وتابع «أبوالوفا» أن المباراة فى موعدها بحكام مصريين وأن الحكام المصريين قادرون على إدارة اللقاء ولا نعلم سبب إصرار فرج عامر باستقدام حكام أجانب للمباراة، وأشار إلى أنه فى حالة انسحاب سموحة من نهائى كأس مصر ستوقع عليه عقوبات لجنة المسابقات، وتتم المفاضلة حالياً بين الثنائى محمد معروف ومحمد فاروق لإدارة اللقاء.
وكشف محمد أبوالوفا موقف فريق الأسيوطى من خوض مباراة نهائى الكأس أمام الزمالك حال انسحاب سموحة من البطولة، وقال «أبوالوفا»: «حال انسحاب سموحة لن يلعب الأسيوطى النهائى، لا يوجد فى اللائحة ما ينص على ذلك، والزمالك سيكون بطل الكأس».
وعلى جانب آخر، حددت لجنة المسابقات باتحاد الكرة برئاسة عامر حسين، موعد مباراة الأهلى والمصرى، ضمن مؤجلات بطولة الدورى الممتاز للموسم الحالى، وقررت اللجنة إقامة المباراة فى العاشرة مساء يوم 20 مايو الجارى، على أن تقام فى ملعب برج العرب فى الإسكندرية، وكان الأهلى حسم الدورى بشكل رسمى، كما ضمن المصرى الحصول على المركز الثالث.
Share To:

Post A Comment: