فيما روت الحاجة سعدية مصطفى مقيمه بنفس القرية أنها تركت منزلها بعد هجوم النمل الأبيض عليه، ما أدى إلى تآكل أسقف وأثاث



انتشار النمل الأبيض أصبح ظاهرة متفاقمة بشكل كبير فى الفترة الأخيرة ، بدأت فى الأقصر وأسوان والإسكندرية ، وهناك تخوفات من انتشارها فى باقى المحافظات، إلا أن الحكومة بدأت تلتفت إلى هذه الظاهرة لحصارها قبل امتداداها إلى باقى المحافظات ، حيث وجه رئيس مجلس الوزراء، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الدكتور عزالدين أبوستيت، ومحافظ الأقصر محمد بدر، بمتابعة هذه المشكلة وإعداد تقرير للإفادة بما تم من خطوات لمجابهتها، مشددًا على أهمية الإجراءات الوقائية في منع الأضرار لاسيما في الظواهر التي تتكرر بصورة منتظمة. 

وأكد أن الحكومة تتطلع بعين الاهتمام لكل مشكلة تواجه المواطنين من أبناء هذا الوطن في كل المحافظات.

وهاجمت أعداد كبيرة من النمل الأبيض، والتي يطلق عليها سكان محافظة الأقصر اسم "القرضة"، عدة قرى من المحافظة وهي: "المعلا والحميدات وتوماس والغريرة و الكلابية". 

وقال سعد محمد حامد، أحد سكان قرية "الكلابية" بمركز إسنا جنوب الأقصر إن منزله تعرض لهذا الهجوم، وقضت الحشرة على "البطاطين والستائر والملايات والشبابيك والأبواب".

وأضاف "حامد" أنه ذهب إلى الجمعية الزراعية وقام بمقاومة الحشرة عن طريق رش المبيدات، ولكن لم يجد ذلك، كما تسببت "القرضة" في انهيار المنزل جزئيًا.

وقالت الحاجة حميدة عبدالقادر حسن مقيمة بقرية "الكلابية" إن سقف منزلها بالدور الأرضي حدث به انهيار وانتقلت الحشرة لباقي المنزل وتسببت في تشققات بجميع أنحائه، مشيرة إلى أنها لا تملك منزلا آخر تذهب إليه هي وأسرتها وليس لديها أي مورد رزق، فيما روت الحاجة سعدية مصطفى مقيمه بنفس القرية أنها تركت منزلها بعد هجوم النمل الأبيض عليه، ما أدى إلى تآكل أسقف وأثاث المنزل مما اضطرها لتركه، باحثة عن مأوى آخر له. 

وأوضح الدكتور ياسر السيد باحث زراعي في الأقصر أن النمل الأبيض حشرة تهاجم "الأخشاب الجافة، والأشجار الحية، والحصير والموكيت، والأوراق، والأقمشة، والنباتات الحية والجافة، والقطن في المراتب والمفروشات"، ويصل طول الحشرة من 3 مم إلى 2 سم ولونها من الأبيض إلى البني القاتم، وتعيش في أنفاق ولا ترى الضوء إلا في حالة خروجها لنشر الإصابة.

يذكر أن النمل الأبيض يتغذى على المنتجات الخشبية التي تحتوي علي مادة "السليلوز"‏،‏ حيث يستطيع هضم السليلوز بسبب وجود كائنات دقيقة أولية داخل القناة الهضمية تمده بالإنزيمات اللازمة للهضم، وبالرغم أن النمل الأبيض ذو جسم رخو فإنه مزود بأسنان صلبة تستطيع تقطيع الأخشاب والتغذية عليها‏.

كما أثار النمل الأبيض حالة من الرعب يعيشها قاطنو مناطق شرق الإسكندرية مع الانتشار الكبير الذي شهدته مناطقهم لحشرات النمل الأبيض آكلة الأثاث والباركيه والخشب بشكل عام، وهو ما حول حياتهم لجحيم محقق.

وتقدم الأهالي من قاطني مناطق سموحة والإبراهيمية وكامب شيزار والشاطبي وكفر عبده وغيرها بشكاوى إلى كل من محافظة الإسكندرية وأحياء وسط وشرق ومديرية الزراعة لمطالبتهم بالتدخل لمكافحة تلك الحشرة التي تكاثرت وانتشرت بشكل كبير.

وقال محمد حمدي، أحد قاطني منطقة كفر عبده، إن تلك الظاهرة ليست جديدة ولكنها تأتي على فترات تهاجم خلالها تلك الحشرات الموبيليا وتتتلفها تماما وكذلك الباركيه، لافتا إلى أنه قرر تغييره بسراميك بعد مدة قصيرة فقط من سكنه في هذا المنزل.

وطالب سعيد حسن، أحد قاطني منطقة سموحة، الأجهزة التنفيذية بالمحافظة بالتدخل لحل تلك المشكلة من خلال إدارة مكافحة الحشرات، خاصة أنها أصبحت تشكل خطرا على جدران العمارات كذلك.

وقالت ناهد محمود، إحدى قاطنات منطقة سموحة، إنها وعددا من جيرانها اشتروا مبيدات تنتجها وتبيعها وزارة الزراعة مخصصة لهذا النوع ولم تأت بنتيجة فعالة-على حد قولها- مطالبة الدولة بالتدخل واستيراد منتجات أخرى أكثر فاعلية.

ومن جانبه، قال الدكتور مصطفى كامل البخشوان، وكيل وزارة الزراعة بالإسكندرية، إنه يتم التعامل بشكل جدي مع أي شكوى تأتي من جانب الأهالي، حيث يتم على الفور صرف ربع لتر من المبيد لكل مواطن يثبت وجود النمل الأبيض في منطقته لما يمثله من خطورة وفي إطار خطة المديرية والدولة لمكافحة تلك الحشرة.

جدير بالذكر أن النمل الأبيض يعيش في العادة في مستعمرات جماعية تحت الأرض، حيث تنقسم الحياة في هذه المستعمرات لثلاث طبقات أساسية وهي طبقة العمال، وطبقة الجنود، وطبقة المنتجين من الملكات والملوك المسئولين عن عمليات التكاثر، حيث تتصف طبقة النمل العامل بكونها غير مرئية إلا إذا تم اكتشافها في الحفر في الخشب، فهي تتغذى على الخشب وتسبب أضرارًا فيه.

وقال المهندس محمد المهدى وكيل وزارة الزراعة بأسوان إنه تم توفير ألف لتر مبيد حشرى لمجابهة ومقاومة حشرة النمل الأبيض، ويتم توزيع هذه الكمية بالتساوى على مراكز أسوان الخمس التى يوجد بكل منها إدارة زراعية بواقع 200 لتر لكل مركز وإدارة.

وأضاف لـ صدى البلد أن الإدارات الزراعية تتولى رش هذه المبيدات بالمجان على المنازل الواقعة فى المناطق النائية والتى تكون الأسرة فيها من الحالات الفقيرة وفقًا لتوصيف جمعيات تنمية المجتمع بالقرية التابع لها المنازل.

وأشار محمد المهدى إلى أن هناك 3 محاور رئيسية تعتمد عليهم المديرية فى رش مبيدات مكافحة حشرة النمل الأبيض المحور الأول يعتمد على الرش بالمجان للأسر الفقيرة التى يتم حصرها وفقًا لتقرير جمعيات تنمية المجتمع بكل قرية أو مدينة أو مركز، والمحور الثانى يرتكز على حصر شامل للمنازل التى تعانى من وجود حشرة النمل الأبيض ويتم توفير العلاج المتمثل فى المبيد الحشرى لمقاومة النمل الأبيض بالمجان للأسر الفقيرة، فيما تقوم الأسر ميسورة الحال بشراؤه من المديرية والإدارة الزراعية التابعة له.

أما المحور الثالث فيعتمد على أنه من شروط استكمال أوراق وإجراءات الترخيص لأى وحدة سكنية جديدة أو عقار أو خلاف ذلك بأن يسدد رسوم نظير قيام لجنة من الزراعة برش موقع السكن بمبيد مقاومة حشرة النمل الأبيض قبل شروعه فى البناء لتلافى ظهورها مستقبلًا.

وأضاف المهدى أنه تنفيذًا لتوجيهات رئيس مجلس الوزراء ووزير الزراعة جار استكمال أعمال اللجان لحصر المنازل المضارة من وجود حشرة النمل الأبيض بها بدائرة المحافظة لسرعة التعامل الفورى معها والقضاء عليها فورًا واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة.

وطالب عدد من اعضاء لجنة الطاقة والبيئة بالبرلمان بسرعة تحرك وزارة الصحة والبئية، إلى جانب الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، لمتابعة أسباب انتشار النمل الأبيض بقري أسوان والأقصر، و أكدوا أن النمل الأبيض يدمر أى أماكن ينتشر فيها، حيث يأكل السقف المصنوع من الطوب اللبن والحوائط المبنية من الخشب ويدمرها بشكل كامل ، مما يسبب فى خسائر للقرى التى ينتشر فيها ، وأشاروا إلى أن أجهزة الدولة قادرة على القضاء على هذه الظاهرة ، وإذا كان هناك تقصيرا ما فى أى شيىء فسيتم محاسبة المقصر. 

قال النائب أيمن عبد الله ، وكيل لجنة الطاقة والبيئة بالبرلمان أن مواجهة ظاهرة النمل الأبيض يكون من خلال وجود متخصصين فى الزراعة والطب البيطرى ، مشيرا إلى أن أجهزة الدولة قادرة على القضاء على هذه الظاهرة ، وإذا كان هناك تقصير ما فى أى شيىء فسيتم محاسبة المقصر. 

واكد عبد الله فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" ان ظاهرة النمل الأبيض ليست مخيفة أو مقلقة للناس ، مشيرا إلى أننا متعايشين مع النمل الأبيض ولايوجد أى مشاكل منه ، ولكن هذا لا يمنع ضرورة التصدى له فى أقرب وقت ممكن حتى لا ينتشر فى عدد كبير من المحافظات.

وأشار وكيل لجنة الطاقة والبيئة بالبرلمان إلى أن ظاهرة النمل الابيض غير منتشرة فى محافظة كفر الشيخ ، ولكنها متواجدة الان بشكل كبير فى الأقصر وأسوان.

وطالب النائب محمود عطية، عضو لجنة الطاقة والبيئة، بمجلس النواب، بسرعة تحرك وزارة الصحة والبئية، إلى جانب الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، لمتابعة أسباب انتشار النمل الأبيض بقري أسوان والأقصر.

وأضاف "عطية" فى تصريحات خاصة لـ "صدى البلد" أنه يجب أن يصدر تقرير من جانب الحكومة، فور القضاء على ظاهرة انتشار النمل الأبيض، لمعرفة ما إن كان وجوده ناتج لعوامل طبيعية، وهو أمر معرض له مختلف الدول، أم أنه ناتج لأسباب بشرية، وذلك لتفادي حدوثه بعد ذلك.

وطالب النائب برديس عمران ، عضو لجنة الزراعة والرى بالبرلمان بضرورة تصدى وزير الزراعة لظاهرة النمل الابيض والتى انتشرت خلال الفترة الأخيرة فى الأقصر وأسوان من خلال قيام مديريات وزارة الزراعة و الجمعيات الزراعية بالبحث عن الأماكن المنتشر فيها النمل الأبيض.

وأكد عمران فى تصريحات خاصة على ضرورة مقاومة ظاهرة النمل الأبيض بالطريقه الصحيحة ، من خلال وزارة الزراعة ومالديها من أطباء بتقديم دراسة وافية عن هذه الظاهرة الخطيرة ، بهدف القضاء عليها، خاصه وانها له دور سلبى على المنازل خاصه الاسقف الخشبية.

وكشف عضو لجنة الزراعة والرى بالبرلمان عن الأضرار التى يستببها النمل الأبيض ، حيث أشار إلى ان النمل الأبيض يدمر أى أماكن ينتشر فيها ، حيث يأكل السقف المصنوع من الطوب اللبن والحوائط المبنية من الخشب ويدمرها بشكل كامل ، مما يسبب فى خسائر للقرى التى ينتشر فيها.
Share To:

Post A Comment: