بالصور| ربته 9 سنوات فأكل ذراعها في دقائق.. كلب يهاجم صاحبته فجأة



فقدت البريطانية ياسمين آدم، البالغة من العمر 45 عاما، ذراعها اليسرى بعد أنه هاجمها بشراسة كلبها البيتبول، والذي ربته لمدة 9 سنوات متواصلة، بعد أن حاولت التفريق بينه وبين كلب آخر في معركة بينهما.
ومضغ الكلب المدعو السير هينكلز، البالغ من العمر 9 سنوات، عظام ذراعها اليسرى لمدة تزيد عن 9 دقائق قبل وصول الشرطة وإطلاق النيران عليه، حسب "روتانا".
وقال الأطباء، إنه لم يكتف فقط بعض الذراع اليسرى، لكنه انتقل وأصاب الذراع اليمنى بعدة إصابات غائرة في اللحم والعظم.
وحاول الأطباء في مستشفى بروارد العام في فلوريدا، إنقاذ الذراع اليسرى لمدة ثلاثة أسابيع، قبل أن يقرروا أن البتر هو السبيل الوحيد للمضي قدما.
وتقول ياسمين "لقد توقفت عن مقاومة الكلب بعد أن فقدت الأمل، لقد أحسست أنني أموت"، مضيفة "كان هذا أكثر شيء مؤلم واجهته في حياتي".
وأضافت "لقد رأيت العظام واضحة من ذراعي، في نهاية المطاف، في النهاية تم بتره"، مستطردة: "لا أستطيع تحريك معصمي الأيمن ولدي حركة محدودة في أصابعي".
وكانت ياسمين في المستشفى لمدة 6 أشهر، وفي حين أنها مستاءة، إلا أنها تحذر الناس الآن من مخاطر امتلاك هذه السلالة من الكلاب، فقبل الهجوم لم يظهر الكلب أبدا علامات على السلوك العدواني.
وقالت: "أنا أحببته كثيرا، كان دائما لطيفا جدا مع الأطفال" مضيفة: "لقد أحببته 9 سنوات، لكنه تحول في 9 دقائق".
Share To:

Post A Comment: