«كارثة صحية» فى شبراخيت: تطعيم 80 تلميذاً بحقنهم فى «مكان خطأ»



«كارثة صحية» بكل المقاييس، سقط ضحيتها ما يقرب من 80 تلميذاً وتلميذة فريسة للمرض، نتيجة حملة تطعيمات نفذتها إدارة شبراخيت الصحية، بمحافظة البحيرة، حيث قامت الزائرات الصحيات المشاركات فى الحملة بحقن تلاميذ مدرسة «السعادة» الابتدائية فى «مكان خطأ»، مما تسبب فى إصابتهم بمضاعفات وأعراض مرضية، دفعت العديد من أولياء الأمور إلى تقديم شكاوى إلى مديريتى الصحة والتربية والتعليم، للمطالبة بمحاسبة كل من تسبب فى حدوث هذه «الجريمة» بحق أبنائهم.
«محمد العشرى»، ولى أمر إحدى التلميذات بالمدرسة، تحدث لـ«الوطن» قائلاً إن ابنته «ملك»، فى الصف الرابع الابتدائى، أثناء عودتها من المدرسة الخميس الماضى، فوجئ بإصابتها بآلام حادة فى البطن، مصحوبة بقىء شديد، وارتفاع فى درجة الحرارة، وبسؤالها أكدت أن إحدى الزائرات الصحيات المشاركات ضمن فريق حملة التطعيمات، التى نفذتها إدارة الشئون الصحية لتلاميذ المدرسة، أعطتها حقنة التطعيم فى «العضل» أعلى الفخذ، على خلاف ما قررته وزارة الصحة بإعطاء الحقنة أعلى الذراع. وأضاف «العشرى» قائلاً: «لم يخطر ببالى أن الإهمال فى حق الأطفال يصل إلى هذا الحد»، مشيراً إلى أن «عدداً كبيراً من الآباء والأمهات لا يعرفون الطريقة الصحيحة للتطعيم، وهذا ما دفعهم إلى الاعتقاد بأن الأعراض التى ظهرت على أبنائهم طبيعية عقب التطعيم، ولكن نظراً لأنى أعمل فى قطاع الصحة، أعرف جيداً مدى خطورة تطعيم الأطفال فى مكان خطأ، وما كنت أخشاه قد حدث بالفعل مع ابنتى، حيث تورم موضع الحقن، وأصيبت بخراج، مما أدى إلى ارتفاع درجة حرارتها، وشعورها بآلام حادة فى منطقة البطن».
Share To:

Post A Comment: