أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، برئاسة المستشار حسن فريد،  محاكمة 738 متهمًا فى “فض اعتصام رابعة العدوية”، الى جلسة ٣٠مايو ، وامرت النيابة العامة بالتحقيق فى ما اثارة بعض المتهمين عن وجود حالات تعذيب داخل السجون بجلسة اليوم، والمرور على السجون  وابلاغ المحكمة بتقرير وضم التقارير اللجنة الفنية وكتابة الدفاع كشف بالشهود .
طلب المستشار حسن فريد فى بداية الجلسة تحديد 20 شاهد لسماعهم حول الأحداث، واكد الدفاع انه سيقدم بيان بالشهود مع توضيح اهميتهم وطلب الدفاع الاطلاع على التقارير الطب الشرعى الخاصة بالمجنى عليهم والمتوفين ووالمصابين فى الاحداث واكد ممثل النيابة ان هذه التقارير موجودة باوراق القضية ليرد الدفاع انه لايوجد فى اوراق القضية اكثر من 13 تقرير طبى.
وطلب الدفاع الاطلاع على الفيديوهالت التى قدمها سيد السبكى رئيس جمعية رابعة وهو قرص صلب عبارة عن 1000 جيجا وعرض 200 صورة ضوئية، واكد الدفاع ان الفيديوهات والصور ليست موجودة بالأوراق، وطلب الدفاع من النيابة بتقديم الفيديوهات التى عرضت على المواقع الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعى وضمها لملف القضية عن يوم 14 اغسطس حتى تكون اوراق القضية مستوفاه.
received_1837404856511734
Share To:

Post A Comment: