تقرير جهاد جريشة ينقذ شيكابالا وطارق حامد من العقوبات




كشف مصدر مسؤول داخل الاتحاد المصري لكرة القدم، عن تقرير جهاد جريشة حكم مباراة الزمالك وبيراميدز التي أقيمت أمس على ستاد القاهرة الدولي، ضمن لقاءات الجولة الـ 19 ببطولة الدوري الممتاز، وانتهت بالتعادل الإيجابي 1-1.

وأكد المصدر في تصريحات،  أن تقرير جريشة تضمن شرح الحكم الدولي للسبب الذي دفعه لاحتساب ركلة جزاء الزمالك، بعد استدعاء تقنية الفيديو، مشيراً إلى أن الكرة لمست يد مدافع بيراميدز وكانت خارج حيز جسده.

وفيما يتعلق بعدم طرد طارق حامد لاعب خط وسط الزمالك رغم ضربه لعبدالله السعيد لاعب بيراميدز بدون كرة، ذكر جهاد جريشة في تقريره أنه رأى أن ما حدث من طارق حامد التحام طبيعي وأنه لم يتعمد إيذاء عبدالله السعيد.

وأوضح جريشة في تقريره الخاص بمباراة الزمالك وبيراميدز، أنه احتسب في البداية 5 دقائق وقت بدل الضائع، وعندما تم إعادة ركلة الجزاء أبلغ الحكم الرابع باحتساب دقيقتين، وأطلق صافرته بعد مرور 7 دقائق ونصف.


وشدد الحكم الدولي، على أن دخول لاعبي الفريقين منطقة الجزاء، قبل تنفيذ ركلة الجزاء دفعه إلى إعادة الكرة بعد الاتفاق مع الثنائي محمد الصباحي ومحمود أبو الرجال المسؤولان عن تقنية الفيديو.

تقرير جهاد جريشة لم يدين شيكابالا


وعلم «Newegy»، أن جريشة لم يدون في تقريره واقعة تطاول محمود عبدالرازق شيكابالا لاعب الزمالك، خلال مغادرته أرضية الملعب عقب المباراة والتي قال فيها «الدوري مفصلينه».

الزمالك يرفض التجاوزات ضد النادي.. ويصعد الأمر في اللجنة الأولمبية ووزارة الشباب والرياضة 

عقدت اللجنة المؤقتة لإدارة الزمالك برئاسة اللواء المستشار عماد عبدالعزيز، اجتماعاً طارئاً عقب نهاية مباراة بيراميدز بالتعادل الإيجابي 1-1 وأصدرت بياناً رسمياً تضمن عدة قرارات أبرزها :

عدم الالتزام باللائحة بشأن بطولة دوري مواليد 1999 لكرة القدم والتي توجب اعتبار الزمالك فائزا بالبطولة، فيما تم ترضية نادي آخر دون وجه حق.

العقوبة الموقعة على اللاعب إمام عاشور والادعاء بعدم تقديم استئناف ضد العقوبة وهو الأمر الذي يؤكد توجه اللجنة التي تدير اتحاد الكرة تجاه نادي بعينه والموقف المشبوه من محاولة إخفاء التظلم المقدم من النادي، فضلاً عن تعيين حكام لمباريات الزمالك في كرة القدم لهم مواقف سابقة معادية للزمالك.

وشددت اللجنة المؤقتة في البيان، حرصها الكامل على الحفاظ على حقوقه، وأنها سوف تسلك كافة الطرق اللازمة لذلك ومن بينها تقديم شكوى للجنة الأوليمبية المصرية ووزارة الشباب والرياضة للتحقيق في تلك الوقائع كلا فيما يخصه، مع الحفاظ على حق اللجوء لأي جهة أخرى للحصول على حق النادي غير منقوص، والتأكيد على وجوب التحقيق في تلك الوقائع وإعلان النادي بنتيجة التحقيق قبل استئناف المباريات في تلك الألعاب.

Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.