مدير معمل رصدت كاميراته واقعة التحرش بطفلة المعادي: السكرتيرة أنقذت البنت




قال الدكتور سليمان سابا، مدير معمل التحاليل الذي وقعت أمامه واقعة محاولة شخص هتك عرض طفلة، والذي تداول بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إن الواقعة حدثت مساء أمس في الساعة السادسة مساء، حيث رأت السكرتيرة على كاميرات المراقبة الخاصة بالمعمل شخص يحاول التحرش بطفلة، فأسرعت على الفور لإنقاذها، وقامت بتعنيف الشخص الذي يقوم بعمل ذلك، لتقوم الطفلة بالهروب مسرعة، ويعقبها الشاب المتحرش «البنت جريت ووراها الشاب المتحرش».

وأضاف «سابا»، ، أن الطفلة تقوم ببيع مناديل في الإشارة الموجودة في ميدان الحرية، مؤكدًا أنه وجهها معروف لدى الجميع لأنها تتواجد باستمرار في هذا المكان، لافتًا إلى أن الشخص لاحظ وجود أخشاب داخل مدخل العمارة، فظن أن العقار مهجور، ومن ثم اصطحب الطفلة إلى هذا المكان لهتك عرضها.

وأشار مدير المعمل إلى أن الطفلة والرجل هربا مسرعين من خارج العقار عندما خرجت الموظفة مسرعة إليهم وقامت بتعنيفه، مشيرًا إلى أن رجال الأمن وصلوا إلى المعمل في الساعة الحادية عشر من مساء أمس، حيث تم سماع أقوال العاملين في المعمل وإجراء التحريات اللازمة.

ولفت مدير معمل التحاليل إلى أن الشخص المتهم الذي قام بهذه الواقعة ليس معروفًا لديهم، قائلًا: «أول مرة نشوفه».

ووجه الطبيب الشكر للسكرتيرة «إنجي»، رافضًا الإفصاح عن بياناتها كاملة، قائلًا «أنا بشغل معايا رجالة ولازم تتكرم، ولابد من معاقبة هذا الرجل بالقانون».

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر «فيس بوك» مقطع فيديو مصور، يظهر شخص يحاول التحرش بطفلة داخل مدخل أحد العقارات بمنطقة المعادي، قبل أن تخرج فتاة أحد العقارات وتنقذ الفتاة، وأثار المقطع غضب الرواد الذين طالبوا بمحاكمة هذا الشاب فورًا وتداوله بياناته وصوره.

وقالت مصادر أمنية، إن قوات الأمن ألقت القبض على المتهم، وأحيل إلى النيابة العامة التي توالت التحقيق.

Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.