"وجدت سحر مرشوش في شوارع القرية"




تعيش بعض قرى محافظة قنا حالة من الفوران بسبب طلاسم واكتشافات غريبة عثر عليها في مقابر قرية أبو مناع، بالتزامن مع مقتل سيدة على يد أحد أقاربها في قرية الغوصة لاعتقاده أنها تتعمد إيذاءه بالسحر، لكن أهالي الكوم الأحمر الذين ربطوا بعض الظواهر غير الطبيعية في قريتهم وربطوها بالأسحار، لم ينتظروا حتى تقع مصيبة في قريتهم، واستغاثوا على الفور بأحد المشايخ يدعى محمد العمدة الدربي، والذي دشن مؤخرا مبادة لإزالة أعمال السحر والشعوذة من مقابر الصعيد وفك الأعمال عن المواطنين.

يقول الدربي، إنه لبى دعوة عاجلة من شباب الكوم الأحمر في فرشوط، بخصوص أشياء غريبة في القرية، مضيفة: "أنهم صدقو فيما أخبروني أن القرية تعاني العذاب من أفعال السحرة والمشعوذين، ومعاشري الجن والشياطين، وزبائنهم من عديمي الأخلاق والدين".

لكن ماذا وجد العمدة في القرية حتى يخرج بهذا التشخيص المريب؟ الإجابة على السؤال كانت مباشرة، إذ قال: "وجدت سحر مرشوش في شوارع  القرية، وأسحار أخرى، منها تعطيل ووقف حال فتيات عن الزواج، وإدخال الفتنة بين الأزواج، والربط لأشخاص آخرين"، مشيرا إلى أن القرية تحتاج إلى شهر لفك الأعمال الشيطانية.

"بفضل الله وكرمه علينا النتائج كانت طيبة، وفككنا أعمال السحر عن أكثر من 4 حالات، وقمنا بتحصين شوارع تم إلقاء السحر المرشوش فيها، والتي سجلتها كاميرا لأحد الجيران، لسيده ترش وتدفن أشياء في المنطقة أمام المنازل، لإيذاء الجيران وتعطيلهم بسبب الحقد والحسد"، بحسب الدربي.

ويؤكد صاحب مبادرة "فك الأعمال عن المواطنين"، أنه وعد شباب القرية بتكرار الزيارة لتشخيص باقي الحالات، ومباشرة الجلسات لهم وتقديم الاستشارات والتحصين اللازم.

وربما أنقذ أهالي الكوم الأحمر، قريتهم من جريمة دموية، كما حدث في قرية الغوصة بمركز قنا، بسبب الاعتقاد في السحر، إذ تحقق مباحث مركز قنا، مع عامل، لاتهامه بقتل إحدى قريباته بتسديد عدة طعنات متفرقة في جسدها، بعد ملاحظته تصرفاتها الغريبة، والتي كان يرى أن لا عقل يصدقها ولا منطق فيها، ليقرر أن ينقلب السحر على الساحر، بحسب اعترافاته.

المتهم أكد أن السيدة "قريبته" وكانت ترش له مياه في الشارع حتى يسير عليها، مضيفا: "تبين أنها مسحورة بأشياء أعدتها عند الدجالين والمشعوذين، علشان ما يعش حياة طبيعية، وهذا ما حدث معي ومع أسرتي"، وهنا العامل تيقن بأنها السبب، واتجه إلى منزل السيدة واقتحمه ثم طعنها بالسكين عدة طعنات حتى فارقت الحياة، بحسب مصدر أمني في مركز قنا.

وقبل الحادث بأيام، أطلق أهالي قرية أبومناع بحري بمركز دشنا، حملة  لتنظيف قبور الموتى داخل الجبانات الصحراوية من أعمال الشعوذة والسحر التي فعلها أشخاص ضد آخرين على خلاف معهم في القرية وغيرها من القرى، وقد تكون هذه الحملة هي السر وراء قتل سيدة الغوصة.

وكشفت عبد الرحيم فكري، أحد أبناء قرية أبو مناع بحري، بمركز دشنا: "ذهبت زيارة والدي المتوفى منذ سنوات لأقرأ له الفاتحة، ومع جلوسي أمام القبر وجدت شيء غريب، ناديت على مسئول المقابر يدعى حسني، وبعد الحفر البسيط وجدنا قطعة قماش بيضاء عليها دم الحيض وكتابات غريبة ملفوفة بداخل سكين يدها خشبي، وناديت على بعض المشايخ وجاءوا وتلوا من آيات الذكر الحكيم الخاص بفك الأعمال والسحر والشعوذة".

وأضاف "شكلنا حملة من الشباب لتنظيف المقابر بالقرية وتمكنا من اكتشاف عمل سحري بالمدافن جديد، عبارة عن كفن كبير وكلام كثير وطلاسم سحرية، وكتب ورقيه، والمفاجأة كانت هي ذكر اسم من معمول له العمل"، متسائلا: "أيوجد في هذا الزمن  ناس ليس لديها ضمير يفعلون شيء كهذا الذي دفن عمل سحري حتى يؤذى به أشخاص لا نعرفهم؟ فالعناية الإلهية أنقذت هذا الرجل أو الست من الخراب"، بحسب تعبيره.

{"description":"\u0634\u064a\u062e \u064a\u0641\u0643 \u0627\u0644\u0627\u0639\u0645\u0627\u0644 \u0641\u064a \u0642\u0631\u064a\u0629 \u0628\u0642\u0646\u0627"}
{"description":"\u0634\u064a\u062e \u064a\u0641\u0643 \u0627\u0644\u0627\u0639\u0645\u0627\u0644 \u0641\u064a \u0642\u0631\u064a\u0629 \u0628\u0642\u0646\u0627"}
{"description":"\u0634\u064a\u062e \u064a\u0641\u0643 \u0627\u0644\u0627\u0639\u0645\u0627\u0644 \u0641\u064a \u0642\u0631\u064a\u0629 \u0628\u0642\u0646\u0627"}
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.