اعتادت "المصري" على حمل المصحف وارتداء الكمامة خلال الجلسات

 


 

قضت المحكمة الاقتصادية، اليوم الإثنين، بمعاقبة المتهمة سما المصري، بالحبس لمدة سنتين، وتغريمها 300 ألف جنيه، لإدانتها بالتحريض على الفسق، والاعتداء على قيم المجتمع، عن طريق صناعة 5 فيديوهات فاضخة ومخلة بالآداب العامة، ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك فى الدعوى المقامة ضدها من المحامى أشرف فرحات، مؤسس حملة "خليها تنظف".


وأُدينت سما المصري فى قضيتي تحريض على الفسق، وقضية ثالثة تتعلق بسب وقذف الإعلامية ريهام سعيد.. وتلقت حكم اليوم بهدوء تام، ثم نقلها الأمن إلى محبسها بسجن القناطر، وسط حراسة مشددة.. وظهرت ممسكة بمصحف وسجادة صلاة، كما اعتادت الالتزام بالكمامة الطبية الواقية.

حكم اليوم الصادر فى قضية الـ5 فيديوهات، رفع رصيد سما المصري من سنوات السجن إلى 6 سنوات، بعد 4 سنوات عوقبت بها سابقا فى قضيتين، الأولى هي سب وقذف الإعلامية ريهام سعيد، والثانية هي التحريض على الفسق بالظهور فى فيديوهات بملابس فاضحة تبرز مفاتنها، وفي أوضاع مخلة.

وبهذا الحكم أيضا، يصبح حجم الغرامات التى شملتها أحكام الإدانة، 700 ألف جنيه، مقسمة على 3 قضايا، بواقع 600 ألف جنيه فى قضيتين، و100 ألف جنيه فى القضية الثالثة.

ونظرت محكمة الجنح المُستأنفة، الاستئناف المقدم من سما على حكم حبسها 3 سنوات، في قضية التحريض على الفسق الأولى، وقضت بقبول طعنها وتخفيف الحكم إلى سنتين فقط مع الإبقاء على مبلغ الغرامة.

بينما أوضح أمر إحالة "المصري" في قضية السب والقذف، والتي حملت رقم 535 لسنة 2020، أنها في غضون شهر أغسطس 2019 بدائرة قسم الأزبكية بمحافظة القاهرة، سبّت المجني عليها ريهام سعيد، بأن أسندت لها أمورًا لو كانت صادقة لأوجبت احتقارها.

وتضمن هذا الأمر طعناً في عرضها، بأن ظهرت في مقطع مصور ووجهت للمجني عليها عبارات مسيئة وصفًا بالأوراق، وأرسلت هذا المقطع لأصدقائها عبر تطبيق "الواتساب" على النحو المبين بالتحقيقات، وصدر فيه الحكم من القاضية مروة هشام بركات، بالحبس لمدة سنتين وتغريمها 100 ألف جنيه.

ويتبقى لـ"سما المصري" فرصتين أمام محكمة الجنح المستأنفة، حيث تنظر المحكمة، يوم 18 أكتوبر المقبل، الاستئنافين المقدمين منها على حكمي سجنها وتغريمها فى قضيتي سب ريهام سعيد، والـ"5 فيديوهات".

Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.