طبيب الغلابة: «أنا أي حاجة بتكفيني، سندويتش فول وسندويتش طعمية بيكفيني..»



في مايو الماضي، وخلال أيام شهر رمضان الكريم، احتل اسم الدكتور محمد مشالي، طبيب الغلابة في مصر، الأسم الأكثر بحثاً عبر منصات التواصل ومحركات البحث، وذلك بعد عرض حلققته مع البرنامج الشهير «قلبي إطمن»، البرنامج القائم على تقديم المساعدات للمحتاجين وتحسين ظروفهم المعيشية.



وجاء في الحلقة حينه، ذهاب مقدم البرنامج غيث، لعيادة طبيب الغلابة محمد مشالي في طنطا، وعقب انتظاره لساعات طويلة.
دار اللقاء بين محمد مشالي وبين مقدم البرنامج الذي قال حينها: «أنا جاي من الإمارات، وليس معي غير 5 جنيهات وتكلفة الكشف 10 جنيهات، هل يمكنني أن آتي بعد أن يذهب المرضى وأدفع الخمس جنيهات»، فوافق الطبيب على الفور.
وعندما عرض غيث مقدم البرنامج، تقديم مساعدة مالية على طبيب الغلابة محمد مشالي، رفض الطبيب، قائلا: «جميلك على رأسي، الناس غلابة وأنا نشأت فقير، والدي أوصاني بالفقراء خيرًا، وأنا مش عايز عربية 10 متر ولا عايز بدلة بمليون و10 آلاف، أنا زاهد، أنا أي حاجة بتكفيني، سندويتش فول وسندويتش طعمية بيكفيني».
وعندما أصرَ مقدم البرنامج على تقديم المساعدة بقوله «إزاي ممكن أساعدك نساعد الفقراء»، رد الطبيب محمد مشالي: «ممكن تروح تعمل تبرع في جمعية خيرية أو تتبرع لمؤسسة الملاجىء في شارع بورسعيد.. أنا مش موافق، أنا مش هنتقل من العيادة دي إلى أن يتوفاني الله، أنا ممكن أعمل عيادة تانية بس أنا سعيد بهذه.. بتقرب إلى الله بعمل الخير».
وحينها علق غيث على ما فعله طبيب الغلابة قائلاً: «أحيانًا يقطع فريق البرنامج مسافات طويلة للوصول إلى أشخاص من أجل إحداث تغيير جوهري في عملهم لكن ردة فعلهم تدهشنا كطبيب الغلابة الذي حاول أكثر من مرة تجاهل مقابلتنا ولم يقابلنا إلا بعد أن طلبنا منه مساعدة شخص ما مريض في الطريق».
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.