أعلن مصطفى يونس نجم النادي الأهلي السابق، مساندته لمجلس إدارة القلعة الحمراء برئاسة محمود الخطيب في أزمة نادي القرن.
وقال مصطفى يونس في تصريحات إذاعية مع الإعلامي أحمد شوبير: "مصر أهم من الأهلي والزمالك، ومحدش هيحب الأهلي أدي ورزقي على ربنا".
وأضاف يونس: "الأهلي أفضل نادي في العالم، وكل التوفيق والدعم للخطيب في قضيته والدفاع عن حقوق النادي".
وتابع: "أنا زرعت بذرة نادي القرن داخل القلعة الحمراء وأنا أهلاوي غصب عن أي حد".

وكان محمود الخطيب رئيس الأهلي، ببلاغ للنائب العام، صباح أمس، يحمل رقم 28406 مكتب فني النائب العام بتاريخ 12 يوليو 2020، ضد رئيس نادي الزمالك؛ ورد فيه أنه فوجئ، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بفيديو جرى تصويره داخل نادي الزمالك، على مرأى ومسمع من الناس؛ يتضمن عبارات يعف اللسان عن ذكرها على لسان رئيس الزمالك، تسيء لرئيس الأهلي ولأسرته ولعائلته، وتسيء لمصر ومسؤوليها وقياداتها ومؤسساتها ولـ100 مليون مصري، وهي عبارات من شأنها تكدير السلم العام وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة بقوله ما نصه: "البلد دي مفهاش راجل"، وكررها مرة ثانية.
وذكر البلاغ أن رئيس الزمالك قال: "علي الطلاق البلد دي مفهاش راجل"، وحيث إن رئيس الزمالك يختبئ خلف الحصانة البرلمانية التي هي مقررة لحماية الوظيفة النيابية، ولا تحول بأي حال دون مسألته في هذه الواقعة لارتكابه جرائم خدش سمعة العائلات وانتهاك الأعراض والحرمات، خاصة أن هذه الجرائم تهدم قيم وثوابت وتقاليد المجتمع المصري.
كما جاء أيضاً بالبلاغ أن التحايل على القانون الذي يجيده المذكور ويفلت من العقاب عن جرائمه كل مرة، هو أمر يهدد دولة القانون والمؤسسات وينذر بتأجيج العنصر المجتمعي وفتنة بين الجماهير.
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.