كوريا الجنوبية تتهم "كنيسة"بنشر فيروس كورونا..ورئيس الطائفة يطلب الغفران






تعد كوريا الجنوبية هي ثاني أكبر دولة تمتلك أكبر عدد مصابين بفيروس كورونا، والتي وصل عددهم أكثر من 3730 حالة إصابة وأكثر من 21 حالة وفاة، ويتخذ المسئولين في كوريا الجنوبية احتياطات شديدة للحد من انتشار الفيروس بشكل كبير وسط المواطنين، حتى أكتشف المسئولين تورط احدى الطوائف الدينية في البلاد بنشر الفيروس بين المواطنين والمساعدة في تفشيه بشكل أكبر بعدما فرضوا السرية على عدد المصابين فى الكنيسة .
وفى مؤتمر صحفي اليوم، انحنى رئيس كنيسة شينتشونجي "لى مان هي"، أمام الشعب لطلب الغفران ، بعد تورط كنيسته في المساعدة على تفشي الفيروس القاتل وسط المواطنين، وإصابة أكثر من نصف أعضاء الكنسية بالفيروس 
ووفقاً لتقارير اجنبية، فإن الحكومة في مدينة سول، قررت استجواب رئيس الكنيسة وتوجيه اتهامات بالقتل، بعد تورط أعضاء من كنيسته في تفشي المرض بينهم، والمساعدة في نشره، بالإضافة الى تسترهم على أسماء المصابين داخل الكنيسة.




وفى تصريحات للسلطات في كوريا الجنوبية، أكدت فيها أن أعضاء كنيسة شينتشونجي، أصيبوا بهذا المرض الشهر الماضي، قبل انتشاره في شتي انحاء البلاد، لإيمانهم بوجود رابط ديني بين الفيروس وعقيدتهم. 


وفى سياق آخر أعلنت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية، اليوم الاثنين، أن 81 دولة ومنطقة حظرت أو شددت إجراءات دخول الزوار القادمين من كوريا الجنوبية ووضعتهم فى حجر صحى خوفًا من فيروس كورونا المستجد، رغم تكثيف المساعى الدبلوماسية لمنع تدابير الدخول المفرطة فى التشدد التى تستهدف مواطنيها، وأوضحت الوزارة - فى بيان نقلته وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية - أن 36 دولة ومنطقة تعتزم حظر أو تحجيم دخول المسافرين الذين زاروا كوريا الجنوبية خلال الأسبوعين الماضيين، بينما تطبق 45 دولة إجراءات حجر صحى عليهم.
وأجرت وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانج كيونج هوا، سلسلة من الاتصالات - هاتفيا - مع نظرائها من دول أخرى لحثهم على الثقة فى جهود الحجر الصحى التى تبذلها سول، وعدم اتخاذ تدابير مفرطة على الرعايا الكوريين.
وارتفعت حالات الإصابة بفيروس كورونا فى كوريا الجنوبية إلى 4212 وتم تسجيل 26 حالة وفاة، وتعمل البلاد فى هذا الصدد على تسريع وتيرة عمليات الفحص فى إطار حملة شاملة، سعيًا للقضاء على تفشى الفيروس.
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.