و«بيليه» الأهلى، ونافس الخطيب فى نجوميته، لكنه سرعان ما اختفى من الملاعب، وانتقل من عالم الشهرة والنجومية داخل الساحرة المستديرة إلى عالم مشاهير «ليمان طرة»، محمد عباس، لاعب الأهلى الأسبق، استسلم لـ«الكأس والسيجارة» فخسر نفسه قبل أن يفقد المجد والشهرة،


أعلن الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، أنه سيتم اجراء تحليل مخدرات لجميع العاملين في الوزارة ومديريات الشباب والرياضة بالمحافظات، قبل نهاية شهر يونيو المقبل، تنفيذاً لتعليمات مجلس الوزراء والتزاماً بقانون الخدمة المدنية الصادر عام 2016، مؤكداً على أنه طالب باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لاجراء تحليل مخدرات لكافة العاملين، كما أرسل منشوراً لكافة المديريات في المحافظات بضرورة إجراء تحاليل لكافة العاملين بها وفي مراكز الشباب، وشدد أشرف صبحي، على أن من يمتنع أو يتخلف عن إجراء التحليل أو تظهر نتيجته إيجابية، سيتم اتخاذ كافة الاجراءات القانونية ضده سواء بالفصل أو الإحالة للنيابة العامة أو النيابة الإدارية.
وخلال السنوات الماضية، تعرض عدد كبير من اللاعبين في مصر والعالم، لاتهامات بتناولهم المخدرات، تسببت في نهاية مسيرتهم الكروية أو تهديدها على الأقل.


ظهرت نجوميته فى بداية الثمانينات داخل صفوف الأهلى، ولقب بـ«الجوهرة السمراء، و«بيليه» الأهلى، ونافس الخطيب فى نجوميته، لكنه سرعان ما اختفى من الملاعب، وانتقل من عالم الشهرة والنجومية داخل الساحرة المستديرة إلى عالم مشاهير «ليمان طرة»، محمد عباس، لاعب الأهلى الأسبق، استسلم لـ«الكأس والسيجارة» فخسر نفسه قبل أن يفقد المجد والشهرة، وتم سجنه لعدة أشهر وبعد خروجه سافر إلى السعودية خوفا من الجماهير، قبل أن يحصل على براءة. السيد حمدي: تعرض السيد حمدي، نجم الأهلي السابق والمنتخب الوطني، إلى السجن لمدة 4 أيام عام 2014، بسبب حيازته للمخدرات، بعدما استوقفوا السيارة وقاموا بتفتيشها، عثروا على أقراص مخدرة، كما تبين لهم أن السيد حمدي يقود السيارة بدون رخصة قيادة، وانكر اللاعب في التحقيقات تعاطيه للمخدرات لكنه عاد واعترف، ولكنه عاد ومارس كرة القدم بشكل طبيعي لأن عقار الترامدول لا يوجد ضمن الأدوية المحظورة من قبل لجنة المنشطات الدولية. عمرو سماكة: تألق عمرو سماكة داخل جدران قلعة الشواكيش، في بداية الألفية الجديد، وفي 2006 تحديدا انتقل إلى النادي الأهلي، وتوقع له الكثيرين أن يكون خليفة الخطيب في القلعة الحمراء، وكان انضمامه لقائمة الأهلي الأفريقية، شهادة وفاته في الكرة المصرية، بعدما خضع لتحليل المنشطات من قبل الاتحاد الأفريقي قبل أحد مباريات الأحمر الأفريقية، وأثبت تناوله للمخدرات وتعرض للايقاف لمدة 6 أشهر وقررت إدارة الأحمر الاستغناء عنه نهائيا.
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.