شهدت قرية بمركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، انتشار فيديوهات جنسية لشخص يدعى"اسماعيل. ا" يبلغ من العمر 39 سنة، صاحب محل قطع غيار توك توك بالقرية، بعد تصويره العديد من السيدات، فى أوضاع جنسية، داخل إحدى الشقق بالقرية، وظهور أكثر من سيدة فى الفيديوهات التى يتم تداولها داخل القرية.

ترجع الواقعة، لقيام الشخص المذكور سالفا بتصوير العديد من الضحايا أثناء ممارسة الرذيلة معهن، وقام بوضع الفيديوهات على لاب توب، وقام صديق له بالعبث بالجهاز والحصول على نسخة منها، وتهديده بنشرها فى حالة عدم الاستجابة لمطالبه.

ودخل العنتيل فى رهان مع أحد اصدقائه على سيدة، ونجح فى تصويرها، وحدث خلاف بينه وبين صديقه، وقام صديقه بنشر الفيديوهات بالقرية، وافتضاح أمره.

وشهدت القرية، حالة من الغليان بعد ظهور الفيديوهات الجنسية، وتبين أن من بين السيدات اللاتى ظهرن بالفيديوهات متزوجات ولديهن أطفال، وقام صاحب المحل المستأجر له، بطرده منه.

من جانبه، أكد مصدر أمنى، أنه لم تتلق أى جهة رسمية بلاغات أو شكاوى ضد صاحب الفيديوهات الجنسية، مطالبا الأهالى المتضررين بالتوجه لمركز شرطة المحلة لتقديم بلاغات ضده حال رغبتهم فى ذلك لاتخاذ الإجراءات القانونية حياله. 

كما قام صاحب المنزل المقيم فيه العنتيل، بطرده هو وأسرته من محل إقامته، بينما قام الأخير بالهروب من القرية خوفا من فتك الأهالى وأزواج الضحايا به.

Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.