أكد مصدر داخل وزارة الشباب والرياضة، أن قرار الإدارية العليا التي قضت صباح اليوم، برئاسة المستشار أحمد أبو العزم رئيس مجلس الدولة، بقبول الطعن المقدم من رئيس نادي الزمالك بالغاء الأحكام الصادرة من القضاء الإدارى والمتعلقة بصحة قرارات الجمعيتين العموميتين العادية وغير العادية واعتبارهما نافذين، ماعدا بند اللائحة، مؤشر خطر على الكرة المصرية.
‎وأوضح أن هذا الحكم يضع الكرة والرياضة المصرية في كارثة، حيث في حالة تنفيذه، يصبح تدخل حكومي، وهو ما يترتب عليه إيقاف النشاط الرياضي المصري، نهائياً، ويزداد الوضع سوء لوزارة الرياضة، في حالة عدم تنفيذ الحكم الذي يتعارض مع قانون الرياضة، ومركز التسوية.

وكانت المحكمة الإدارية العليا برئاسة المستشار أحمد أبوالعزم رئيس الدائرة الأولى ورئيس مجلس الدولة ألزمت وزير الشباب والرياضة باعتماد الجمعية العمومية للنادي والتي أقيمت يومي 30 و31 أغسطس الماضي واعتماد الميزانية .
وشددت المحكمة في الحكم الصادر على صحة موقف الزمالك وإلزام الوزارة باعتماد الجمعية العمومية وبخصوص الدعوة الخاصة بالعقوبات الموقعة على الزمالك قضت المحكمة الإدارية العليا باختصاص محكمة القضاء الإداري بنظرها.

Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.