قرر مجلس إدارة النادي الأهلي، برئاسة محمود الخطيب، اتخاذ حزمة من الإجراءات القانونية ضد التجاوزات والأكاذيب، التي أطلقها رئيس نادي الزمالك بالأمس، في مؤتمر صحفي عقده بمقر النادي.
واعتبرت إدارة النادي الأهلي، تصريحات المذكور ليست إلا ثرثرة فارغه تثير الفتنة، وتغذي روح التعصب بين الجماهير، وتكدر الأمن والسلم العام، وتمثل جرائم الإساءة والإهانه لكيان النادي الأهلي ومجلس إدارته وجماهيره، وهي جرائم مؤثمة بنصوص قانوني العقوبات والرياضة.


وتؤكد إدارة النادي الأهلي (كبداية) تقدمها ببلاغ جديد، وعاجل للنائب العام، خلال ساعات ليتخذ سيادته مايراه مناسبًا قانونًا، تجاه هذه الجرائم غير المسبوقة، والدخيلة على الوسط الرياضي، والتي تُهدد قيم وثوابت وتقاليد المجتمع المصري. وانطلاقًا من الدور الوطني والرياضي والاجتماعي والأخلاقي للنادي الأهلي، عبر تاريخه الطويل، نؤكد تصدينا لهذا الابتزاز والتدني الأخلاقي بالقانون، وعبر القنوات الرسمية للدولة ممثلة في مؤسساتها، التي نثق بها، كما نثق في سلامة وصحة جميع إجراءتنا القانونية، مرحبين دائمًا بكل الجهات الرقابية، التي يخصع النادي لرقابتها المالية والقانونية.
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours