نائب المجلس ينتقد بيان اللجنة حول طاقم حكام مباراة الأهلى وبيراميدز.. ويؤكد: السوشيال ميديا لا يجب أن تحركنا.. و«عبدالفتاح» يرد: لا نجد من يدافع عنا



اشتدت الخلافات داخل مجلس اتحاد الكرة بين أحمد شوبير، نائب رئيس الجبلاية، وعصام عبدالفتاح، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، رئيس لجنة الحكام، وزاد الخلاف هذه المرة بسبب البيان الذى أصدرته لجنة الحكام بشأن طاقم الحكام الصربى الذى أدار مباراة الأهلى وبيراميدز التى أقيمت أمس الجمعة، ضمن مؤجلات الجولة الثامنة لمسابقة الدورى الممتاز.
وانتقد نائب رئيس الجبلاية البيان الصادر من لجنة الحكام، وأكد أنه لم يكن له داعٍ على الإطلاق، وشدد على أنه لا يليق أن يتحرك اتحاد الكرة ويصدر بيانات رسمية للرد على ردود فعل مواقع التواصل الاجتماعى والسوشيال ميديا، لا سيما أن مجلس إدارة الأهلى، برئاسة محمود الخطيب، لم يصدر منه أى رد فعل رسمى عقب الإعلان عن أسماء طاقم حكام مباراة بيراميدز.
وكانت لجنة الحكام، برئاسة عصام عبدالفتاح، عضو مجلس الإدارة، أكدت فى بيانها أن الطاقم الصربى، الذى أدار مباراة بيراميدز مع الأهلى، يعد من أكفأ الحكام على مستوى أوروبا، حيث شارك رباعى الطاقم فى إدارة نهائى بطولة أبطال أوروبا الأخير، الذى أقيم بين ناديى ليفربول وريال مدريد.
وأضافت لجنة الحكام فى بيان لها أنها لم تتردد فى إسناد المهمة لهذا الطاقم، حيث كان الاتحاد الصربى من بين الاتحادات الأوروبية الثمانية التى خاطبها الاتحاد المصرى فى هذا الشأن، واعتذر العديد منها نظراً لتزامن هذه الفترة مع احتفالات الكريسماس، كما أشارت اللجنة إلى أن مستوى الطاقم التحكيمى الصربى سيجعل المباراة محل متابعة من الاتحادين الأوروبى والدولى، فى إطار المتابعة الدقيقة التى يقوم بها الاتحادان للحكام الدوليين لدى إدارتهم للمباريات، واختتمت اللجنة بيانها بالتأكيد على مبدأ الحيادية الذى تنتهجه فى التعامل مع جميع الأندية المصرية.
من جانبه، رد عصام عبدالفتاح على انتقاد نائب رئيس اتحاد الكرة للبيان، وأكد أن مجلس الجبلاية يحمل أشياء كثيرة فوق طاقته ويتعرض للهجوم لأنه ليس له من يدافع عنه مثل الأندية الكبيرة، ومن ثم يجب أن يدافع عن نفسه باستمرار ويوضح الصورة للرأى العام، خاصة أن مباراة بيراميدز والأهلى كانت محط أنظار الجميع، وهذا سبب صدور البيان.
ويغلب التوتر على علاقة «عبدالفتاح» و«شوبير» منذ انضمام الأخير لمجلس الجبلاية، وفوزه بمنصب النائب بالتزكية، لا سيما بعد تصريح حارس الأهلى السابق بأن هذا الموسم سيكون الأخير الذى يتولى فيه «عبدالفتاح» رئاسة لجنة الحكام، وسيتم إسناد المهمة لرئيس لجنة محترف بعيداً عن أعضاء مجلس إدارة الاتحاد بداية من الموسم المقبل.
على جانب آخر، يصل المكسيكى خافيير أجيرى، المدير الفنى للمنتخب الوطنى، للقاهرة، اليوم السبت، بعد حصوله على إجازة أعياد الميلاد بإسبانيا، ومن المنتظر أن يحسم تفاصيل معسكر المنتخب المقبل المقرر له مارس المقبل، والذى سيلتقى فيه الفراعنة مع النيجر فى ختام التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2019 ثم يواجه منتخب نيجيريا ودياً فى عقر داره.
ويحدد الخواجة المكسيكى ما إذا كان الفريق سيخوض المعسكر فى القاهرة أو برج العرب، بالإضافة إلى انتظار نتائج التصويت على الفائز بشرف تنظيم بطولة كأس الأمم الأفريقية بين مصر وجنوب أفريقيا والمقرر الإعلان عنه فى التاسع من يناير الحالى.
Share To:

Post A Comment: