وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي المقطع المصور، مع تعليقات لا تخلو من الطرافة



موقف محرج تعرضت له إحدى المحطات التليفزيونية الإسبانية، خلال لقاء مباشر لأحد مراسليها من شاطئ في برشلونة، وهو يتحدث عن الأجواء الربيعية المعتدلة التي تسود إقليم كتالونيا، خلال شهر ديسمبر.

كان مراسل القناة الكالتونية الثالثة، انتقل إلى الشاطئ صباحا لينقل لملايين المشاهدين إقبال الناس على الشواطئ؛ للاستمتاع بنهار ربيعي دافئ، في وقت تعاني بعض المناطق في أوروبا وإسبانيا من موجات برد قارس، وخلال حديثه على الهواء، ظهر في الخلفية بشكل واضح رجل مع عائلته، دون ملابس، قبل أن يرتدي سرواله.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي المقطع المصور، مع تعليقات لا تخلو من الطرافة، إذ قال أحدهم: "هذا يثبت أن الأجواء ساخنة في برشلونة والناس لا تعرف ذلك"، وأضاف آخر: "المراسل التليفزيوني داني راميريز يشرح لنا أحوال الطقس وخلفه...".
Share To:

Post A Comment: