ياسمين هشام نسيم




بعد تجنسها بالجنسية الإسرائيلية دون الحصول على إذن سابق، أسقطت الحكومة المصرية الجنسية عن المواطنة ياسمين هشام الدين محمد نسيم، وذلك وفقًا للقرار الذي نشرته الجريدة الرسمية.
الفتاة تدعى ياسمين هشام نسيم، من مواليد إسرائيل بتاريخ 22 أكتوبر عام 1997، وهي حفيدة محمد نسيم، ضابط المخابرات السابق وأحد ضباط الجيش المصري الذين انضموا لتنظيم الضباط الأحرار، وشارك ضمن الصف الثاني لرجال ثورة يوليو 1952، وأصبح فيما بعد أحد مديري العمليات بجهاز المخابرات المصرية.
محمد نسيم، الشهير بـ"نسيم قلب الأسد"، هو أحد رجال المخابرات الذين أشرفوا على تقييم وتدريب جاسوس المخابرات العامة المصرية الشهير رفعت الجمال "رأفت الهجان"، وقام بدوره الممثل نبيل الحلفاوي في المسلسل التليفزيوني الشهير.
وشارك "أسد المخابرات المصرية" في العديد من العمليات الناجحة خلال عمله بالمخابرات المصرية، منها "عملية الحفار" الذي تم تفجيره قبل تنقيبه عن البترول في السويس من جانب إسرائيل، ونجا ببراعة من محاولة اغتيال دبرها له الموساد بوضع قنبلة زمنية في عادم سيارته بلبنان.
والدها هشام نسيم، يعمل في السياحة، ويحمل الرقم القياسي في اجتياز بحر الرمال الأعظم بصحراء مصر، وتزوج من إسرائيلية تدعى فيريد ليفوفيتش قبل 27 عامًا، وأنجب منها ابنته ياسمين.
وفي حوارات سابقة أكد هشام نسيم أنه نادم على ما فعله وزواجه من إسرائيلية خطأ يدفع ثمنه حتى الآن، مشيرا إلى أن ابنته لم يتم تعميدها لليهودية، وحتى زوجته اليهودية لم يعد من اللائق نسبتها لليهودية بعدما دخلت الإسلام منذ سنوات عديدة.
Share To:

Post A Comment:

0 comments so far,add yours