«مدبولى وأبوالفتوح وحفنى ودونجا» خارج تشكيل الأبيض «فتحى» فى الصورة بقوة.. و«يونس» يراهن على الحرس القديم



يلتقى فريق الكرة بنادى الزمالك نظيره المصرى فى السابعة مساء اليوم على استاد برج العرب بالإسكندرية ضمن مؤجلات الجولة الـ11 بالدورى الممتاز لكرة القدم، حيث يدخل الفريق الأبيض اللقاء وهو فى الصدارة برصيد 32 نقطة، بينما المصرى بالمركز العاشر برصيد 16 نقطة، ويشهد اللقاء حضور 5000 مشجع من الفريقين عقب موافقة الأمن على إقامة المباراة بحضور الجماهير.
واختار السويسرى جروس، المدير الفنى للفريق الأبيض، 22 لاعباً للمباراة، وهم: محمود عبدالرحيم جنش، وعماد السيد فى حراسة المرمى، ومحمود علاء ومحمد عبدالسلام وحازم إمام وحمدى النقاز وبهاء مجدى وكماتشو وعبدالله جمعة فى الدفاع، وطارق حامد ومحمود عبدالعزيز ومحمد حسن وفرجانى ساسى ومحمد عنتر ومحمود عبدالمنعم كهربا وإبراهيم حسن ومحمد إبراهيم ومصطفى فتحى وعمر السعيد وكاسونجو وحميد أحداد ويوسف أوباما، وتم استبعاد كل من عمر صلاح وأحمد مدبولى وأحمد أبوالفتوح وأيمن حفنى ومحمود دونجا لأسباب فنية، ومحمود حمدى الونش للإصابة فى العضلة الخلفية ومحمد عبدالغنى للإيقاف.
وعقد المدير الفنى للقلعة البيضاء جلسات نفسية مع لاعبيه من أجل إخراجهم من الحالة السيئة التى سيطرت عليهم عقب الخروج من البطولة العربية بركلات الترجيح أمام الاتحاد السكندرى وطالبهم بطى الصفحة نهائياً ونسيان ما حدث، والابتعاد عن أى ضغوط قد تؤثر عليهم، وعدم النظر إلى خروج الفريق البورسعيدى من بطولة كأس مصر على حساب فريق الجزيرة بمطروح، وأن الفريق بالتأكيد سيسعى للخروج من تلك الأزمة على حساب الزمالك.
ومن المتوقع أن يشهد تشكيل الزمالك العديد من التغييرات، حيث استقر جروس على بهاء مجدى الظهير الأيسر للفريق للوجود أمام المصرى على حساب عبدالله جمعة، الذى شارك فى آخر مواجهتين للفريق أمام الجونة والاتحاد السكندرى فى نفس المركز، كما دخل مصطفى فتحى بقوة فى حسابات جروس للوجود فى التشكيل الأساسى، كما سيعود طارق حامد لقيادة وسط الملعب.
وسيضم التشكيل الأقرب للمشاركة: جنش ومحمد عبدالسلام ومحمود علاء وحمدى النقاز وبهاء مجدى وطارق حامد وفرجانى ساسى وكهربا وأوباما ومصطفى فتحى وكاسونجو.
فى المقابل يدخل المصرى البورسعيدى المباراة باحثاً عن نتيجة إيجابية لتعويض خسارة المباراة الماضية وتوديع بطولة الكأس على يد الجزيرة مطروح، أحد أندية القسم الثانى بعد الخسارة بهدفين لهدف، ويطمح مصطفى يونس، المدير الفنى للفريق، فى تصحيح مسار الفريق مرة أخرى.
واستعان بالقوة الضاربة للفريق، حيث استقر على عودة الحرس القديم، أحمد جمعة ومحمد كوفى لقائمة الفريق مرة أخرى بعد استبعادهما المباراة الماضية، علاوة على عودة إسلام عيسى للتشكيل الأساسى بعد مشاركته فى المباراتين الماضيتين إمام إنبى والجزيرة بالشوط الثانى.
وكذلك إعادة أحمد مسعود لحراسة المرمى بدلاً من أحمد بوسكا، واستبعاد الثنائى كريم العراقى وأحمد ياسر نهائياً نظراً لتراجع مستواهما وعدم استفادة الفريق من جهودهما، وعقد «يونس» جلسة مع اللاعبين عقب المران الختامى أمس، وأكد لهم أن مواجهة الزمالك هى الأصعب هذا الموسم، ولكنه يثق فيهم جيداً وفى تحقيق نتيجة إيجابية.
Share To:

Post A Comment: