الفريق يختتم استعداداته.. الاجتماع الفنى اليوم.. تدريبات تأهيلية للثلاثى المصاب.. إدارة الكرة تطلب صفقتين فى الشتاء.. و«صبحى» يفتتح صالة الجمباز



يختتم اليوم فريق الزمالك تدريباته الجماعية على ملعب بتروسبورت استعداداً لمواجهة القطن التشادى فى ذهاب دور الـ32 للكونفيدرالية الأفريقية، ويستقر الجهاز الفنى بعد المران على التشكيل الذى سيبدأ به المباراة وتعقبه مشاهدة بعض التسجيلات للفريق المنافس.
ويعقد مساء اليوم الاجتماع الفنى للمباراة فى أحد الفنادق القريبة من مكان إقامة الفريقين، فى حضور أيمن حافظ، المنسق العام، وأحمد زاهر، المدير الإدارى بالزمالك، ومندوب عن النادى التشادى، والطاقم التحكيمى الأوغندى، ومراقب اللقاء، ومندوب عن الجهات الأمنية.
وعلى المستوى الكروى، نقل جروس، المدير الفنى للفريق لمعاونيه تمسكه بالدفع بكل العناصر الأساسية فى المباراة لرغبته فى تحقيق انتصار كبير بمواجهة الذهاب تمنح الفريق الثقة فى لقاء العودة، خاصة أن الفريق سيواجه رحلة سفر شاقة إلى تشاد لخوض لقاء الإياب بسبب عدم وجود طيران مباشر بين البلدين والوجود فى إثيوبيا أو المغرب ترانزيت.
فى الوقت ذاته، واصل الثلاثى محمود حمدى الونش وأيمن حفنى وكابونجو كاسونجو تدريباتهم التأهيلية تحت إشراف الجهاز الطبى، حيث واصل الونش تنفيذ برنامجه التأهيلى الموضوع له من قبل الجهاز الطبى للتعافى من الإصابة التى يعانى منها، بينما أدى الكونغولى تدريبات تأهيلية بصالة الجمانيزيوم بسبب شكواه من آلام فى العضلة الأمامية، وخاض «حفنى» تدريبات تأهيلية بسبب معاناته من بعض الآلام فى القدم.
من ناحية أخرى، استقرت إدارة الكرة بنادى الزمالك رسمياً على التعاقد مع صفقتين فقط خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، وتنتظر الإدارة تحديد الأسماء من جانب المدرب السويسرى كريستيان جروس خلال الأيام المقبلة، وقال مصدر بالفريق: «نحتاج فقط إلى مهاجم وظهير أيسر، ومن الممكن ضم مدافع فى حالة حسم التفاوض مع أى لاعب». وجددت إدارة الكرة بالنادى رفضها التفريط فى أحمد رفعت، لاعب الفريق بالبيع نهائياً، والسماح بخروجه على سبيل الإعارة لأى ناد لمدة 6 أشهر لتكون فرصة مناسبة له لإثبات نفسه والمشاركة بصورة أساسية وتقديم أوراق اعتماده ليعود مع بداية الموسم الجديد بشكل مختلف وقيده فى القائمة الأساسية.
فى سياق مختلف، سدد مسئولو القلعة البيضاء مليوناً و650 ألف يورو من أجل إنهاء قضايا لاعبيه السابقين فى الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا»، كما نجح النادى رسمياً فى عقد تسويات مع أجوجو وموندومو وكريم الحسن وحسين ياسر المحمدى، كما تم التصالح مع ماريتيمو البرتغالى بعدما قدم النادى أوراقاً تفيد بوجود أموال به، ولكن حسابات الأبيض كان محجوزاً عليها لتنتهى أزمة خصم النقاط من رصيد الفريق بالدورى، حيث كان نادى باوك اليونانى قد حصل على حكم بخصم 6 نقاط من رصيد الأبيض بسبب 2000 يورو رفض ممدوح عباس رئيس الأبيض السابق دفعها، لتصل قيمة المبلغ بالغرامات إلى 7000 يورو.
فى جانب مختلف، يفتتح اليوم مجلس النادى صالة الجمباز فى حفل ضخم داخل مقر القلعة البيضاء وذلك بحضور الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، وعدد من النواب، والقيادات السياسية البارزة، بالإضافة إلى نجوم ورموز النادى القدامى.
Share To:

Post A Comment: