أفريقيا وتخطى عقبة جيما الإثيوبى رغم الخسارة فى الإياب بهدف دون رد، فى ظل الظروف الصعبة التى يعانى منها الفريق



طلب عدد من لاعبى فريق النادى الأهلى حسم مصيرهم بشكل عاجل وفورى قبل فتح موسم انتقالات يناير، من أجل البحث عن فرصة جديدة بأحد فرق الدورى الممتاز.
وجاء فى مقدمة اللاعبين الذين طلبوا حسم مصيرهم باسم على وصبرى رحيل وأكرم توفيق، بالإضافة للثنائى
الموضوع على قائمة الانتظار عمرو جمال وعمرو بركات.
وسادت حالة من الارتياح داخل النادى بعد عبور الفريق دور الـ32 والتأهل لدور المجموعات بدورى أبطال أفريقيا وتخطى عقبة جيما الإثيوبى رغم الخسارة فى الإياب بهدف دون رد، فى ظل الظروف الصعبة التى يعانى منها الفريق، وعلى رأسها غياب أبرز النجوم، وفى مقدمتهم حسام عاشور وأحمد فتحى ووليد سليمان وعلى معلول، وهو ما أكد عليه محمد يوسف، المدير الفنى المؤقت، عقب اللقاء، موضحاً أن الهدف الأساسى بالوصول لدور المجموعات قد تحقق دون النظر لأى اعتبارات أخرى. ويصل لاسارتى إلى القاهرة فى الثامن والعشرين من ديسمبر الحالى لتولى مهمة تدريب الفريق بشكل رسمى، وأنهى النادى إجراءات إقامة المدرب بالقاهرة.
Share To:

Post A Comment: