بدأ أحمد حمودى البحث عن عروض رسمية للرحيل من الأهلى فى يناير المقبل



بدأ أحمد حمودى البحث عن عروض رسمية للرحيل من الأهلى فى يناير المقبل، بعد تجميده بشكل كامل خلال الفترة الأخيرة، فى الوقت الذى تدرس فيه الإدارة الإبقاء على عمرو بركات وذلك بعد التقرير الذى حصل عليه محمود الخطيب رئيس النادى من محمد يوسف المدير الفنى المؤقت، والذى يوصى بقيد بركات فى يناير المقبل، بينما يفكر المجلس فى خروج حمودى على سبيل الإعارة فقط، وهذا هو الأقرب.
وفى السياق ذاته، طلب مسئولو النادى من عمرو جمال عدم حسم موقفه من الارتباط فى يناير المقبل لحين تحديد مصيره من قبل الجهاز الفنى من استمراره فى الفترة المقبلة خاصة فى ظل غموض موقف التعاقد مع مهاجمين جدد.

من ناحية أخرى، جدد مسئولو النادى مفاوضاتهم خلال الساعات الأخيرة مع المدافع السورى أحمد الصالح من أجل دعم الخط الخلفى الذى يعانى من نقص حاد فى الصفوف وهبوط فى المستوى خلال الموسم الجارى، واتخذ الأهلى خطوة المفاوضات مع الصالح بعد رفض الإسماعيلى التفريط فى الثنائى محمود متولى وباهر المحمدى اللذين يجيدان فى مركز قلب الدفاع بجانب وسط الملعب والجبهة اليمنى، إلى جانب صغر سن محمود مرعى لاعب وادى دجلة الذى لن يكون التعاقد معه وحده كافياً لسد العجز الدفاعى بعد وصول المفاوضات معه لمراحل متقدمة فى الفترة الأخيرة أيضاً، حيث اشترط اللاعب الحصول على 550 ألف دولار سنوياً، وهو ما رفضته الإدارة ووصفته بالكبير.
ولن يحتل الصالح مكاناً بقائمة الأجانب مع الأهلى، حيث سيتم قيده كلاعب مصرى وهو ما شجع الأهلى على مفاوضاته مجدداً، خاصة أن المالى ساليف كوليبالى بات قريباً من الرحيل بعد إقالة الفرنسى كارتيرون المدير الفنى للفريق.
Share To:

Post A Comment: