حارس مدرسة خاصة بمنطقة الرمل تعدى جنسيًا على تلاميذ لم تتخط أعمارهم 6 سنوات




بدأت نيابة الرمل أول في الإسكندرية، اليوم الخميس، تحقيقات موسعة في واقعة اتهام حارس مدرسة خاصة بالاعتداء جنسيًا على تلاميذ بمرحلة الحضانة شرقي المدينة.
كان قسم شرطة الرمل أول تلقى عدة بلاغات من أولياء أمور تلاميذ تفيد استدراج حارس خاص بمنطقة الرمل أبنائهم إلى وحدة سكنية مجاورة للمدرسة والاعتداء جنسيا عليهم.
ومن جانبها، علقت آمال عبد الظاهر، وكيل وزارة التربية والتعليم فى الإسكندرية، على الواقعة، قائلة:" علمت بها وشاهدت مقطع فيديو على الفيسبوك لأحد الأشخاص يتحدث عن الموضوع لكن لم أتلق أي شكاوى رسمية من أولياء الأمور حتى الآن".
وأوضحت"عبد الظاهر" أنها تواصلت مع إدارة المدرسة، وأكدت لها المديرة أن الوقائع جرت داخل شقة سكنية خاصة بالمتهم.
وأضافت وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية، أنه جرى إلقاء القبض على الحارس المتهم بعد بلاغات وشكاوى أولياء الأمور وجاري التحقيق من جانب النيابة العامة في الأمر.
مع مصدر أمني، ولم يحصل على تعليق بشكل رسمي عن الواقعة.
وعاين فريق من نيابة الرمل أول المدرسة الملتحق بها التلاميذ المجنى عليهم، ولوحدة سكنية مواجهة لها بعد ورود معلومات أن الحارس كان يصطحب الأطفال إليها بعد انتهاء اليوم الدراسي، واستمعت النيابة لأقوال المجني عليهم.
وتبين من التحقيقات أن جميع التلاميذ المعتدى عليهم تتراوح أعمارهم بين 5 إلى 6 سنوات، ومازال عددهم غير محدد مع استمرار وصول بلاغات لجهات التحقيق.
ووفقًا لتحقيقات النيابة، تبين وجود تضارب فيما إذا كان المتهم ارتكب وقائع الاعتداء والشذوذ الجنسي على التلاميذ داخل المدرسة أو في الوحدة السكنية.
وأمر المستشار أحمد سمير، رئيس نيابة الرمل أول، بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق.
وأثارت الواقعة غضب الأهالي في الأسكندرية بعد انتشار الحديث عنها على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ونشر مقطع فيديو لأحد المواطنين- لم يذكر اسمه - يروي فيه تفاصيل الأمر وفقًا لما يراه، قال فيه:" إن حارس مدرسة خاصة بمنطقة الرمل تعدى جنسيًا على تلاميذ لم تتخط أعمارهم 6 سنوات وبالمرحلة الثانية من رياض الأطفال".
وانتقد صاحب الفيديو مسئولي المدرسة، قائلا:" كيف يحدث ذلك في مدرسة رسوم الالتحاق بها تصل لـ 25 ألف جنيه.. لافتًا إلى أن نجل صديقه، من بين الضحايا".
Share To:

Post A Comment: