على عكس ما يحدث دائما وأبدا حينما يدخل المصري محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول الإنجليزي ومنتخب مصر، في المنافسة


على عكس ما يحدث دائما وأبدا حينما يدخل المصري محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول الإنجليزي ومنتخب مصر، في المنافسة على أي جائزة يتم الاحتكام فيها إلى تصويت الجماهير فإنه من البديهي أن ينال الفرعون الجائزة وبفارق كبير من الأصوات عن منافسيه، لكن اليوم نرى أن "مومو" فشل في حصد أول جائزة يتنافس عليها في استفتاء الجماهير.
وخسر الفرعون المصري جائزة أفضل هدف في الدوري الإنجليزي لشهر أبريل، حيث نال كريستيان إيريكسين، لاعب توتنهام، الجائزة عن هدفه في شباك فريق تشيلسي، خلال المباراة التي جمعتها في الأول من الشهر الماضي والتي انتهت بفوز توتنهام 3-1، متفوقا على هدف صلاح في مرمى بورنموث، والذي سجله برأسه في اللقاء الذي أقيم يوم 10 أبريل وانتهى بفوز الريدز 3-0 فى الجولة الـ34.
اعتاد صلاح واعتادت معه الجماهير التي دائما ما تكون سندا له في هذه المواقف أن يحصد أي جائزة ينافس عليها، لكن الغريب أنه بمجرد الإعلان عن جائزة هدف الشهر في البريميرليج، ظهر اسم إيريكسين كصاحب الهدف الأفضل ليكون الأمر بمثابة المفاجأة للمتابعين للفرعون المصري بشكل خاص وبطولة الدوري الإنجليزي بشكل عام.
وتوج محمد صلاح بـ 28 جائزة مع فريقه، منذ انضمامه إليه قادما من روما الإيطالي، بداية الموسم، بقيمة 42 مليون يورو، كان آخرها الفوز بجائزة أفضل هدف بنصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم "الشامبيونزليج"، بعدما تم اختيار هدفه فى شباك روما الإيطالي بالمباراة التي جمعت الفريقين الأسبوع الماضي بملعب "آنفيلد" في ذهاب نصف نهائي الشامبيونزليج، في المباراة التي انتهت 5-2 للريدز، حيث تفوق صلاح على ثنائي ريال مدريد الإسبانى مارسيلو وماركو أسينسيو، ونانيجولان لاعب روما، وجوشوا كيميتش، لاعب بايرن ميونيخ الألماني، وحصل على 47% من أصوات الجماهير.
وفاز "مومو" بجائزة أفضل لاعب أفريقي المقدمة من الاتحاد الأفريقي وأيضا من هيئة الإذاعة البريطانية، وجائزة رابطة النقاد الرياضيين في إنجلترا، لأفضل لاعب في البريميرليج خلال الموسم الحالي 2017-2018، وكانت الجائزة الأكبر هو حصوله على لقب أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي للموسم الجاري بعد منافسة قوية مع البلجيكي كيفين دي بروين، صانع ألعاب مانشستر سيتي، وهذه الجوائز بدون تصويت جماهيري.
بينما أحرز صلاح جائزة لاعب الشهر في الدوري الإنجليزي 3 مرات، و4 من رابطة اللاعبين المحترفين، وجائزة لاعب الشهر في ليفربول 6 مرات وهدف الشهر في 5 مناسبات، وأفضل هدف في دوري الأبطال مرتين، وهذه الجوائز تأتي من تصويت الجماهير، الأمر الذي يجعلنا نقول أن "كل جمهورك باعوك يا صلاح" في عدم حصده جائزة هدف الشهر بالدوري الإنجليزي لشهر أبريل.
Share To:

Post A Comment: