تسبب إبراهيم حسن، لاعب الإسماعيلى، فى وجود حالة انقسام داخل مجلس إدارة الزمالك وخاصة بعدما تم الاستقرار على الدخول فى مفاوضات من جديد لضمه، حيث يحاول الأبيض الاتفاق على الصفقة سريعاً، خصوصاً أن اللاعب تلقى عروضاً عديدة من خارج مصر، وآخرها من نادى الجزيرة الإماراتى.


تسبب إبراهيم حسن، لاعب الإسماعيلى، فى وجود حالة انقسام داخل مجلس إدارة الزمالك وخاصة بعدما تم الاستقرار على الدخول فى مفاوضات من جديد لضمه، حيث يحاول الأبيض الاتفاق على الصفقة سريعاً، خصوصاً أن اللاعب تلقى عروضاً عديدة من خارج مصر،
وآخرها من نادى الجزيرة الإماراتى.
ويرى البعض داخل الزمالك أن الفريق ليس بحاجة إلى خدماته فى حالة عودة الثنائى محمود عبدالمنعم كهربا، ومصطفى فتحى، مع وجود الرباعى أيمن حفنى ومحمد عنتر وعبدالله جمعة وعماد فتحى، بينما يرى البعض الآخر وعلى رأسهم رئيس النادى أنه لاعب مفيد والفريق يحتاجه كونه يمتلك مميزات لا توجد فى أى لاعب، وأنه صغير السن.
ومن جهة أخرى، ينوى إسلام جمال، مدافع الفريق، عقد جلسة مع الجهاز الفنى للفريق بعد الانتهاء من مباراة نهائى الكأس من أجل معرفة مصيره الموسم الجديد ويرغب إسلام جمال فى التوصل إلى قرار نهائى بشأن مصيره ومدى احتياج الفريق لخدماته الموسم الجديد فى ظل رغبته فى المشاركة بشكل أساسى.
Share To:

Post A Comment: