يواصل النجم المصري المتألق محمد صلاح، تصدره لاستفتاء أفضل لاعب أفريقي في الدوريات الأوروبية، لشهر يناير الجاري، المقدم من مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية.


يواصل النجم المصري المتألق محمد صلاح، تصدره لاستفتاء أفضل لاعب أفريقي في الدوريات الأوروبية، لشهر يناير الجاري، المقدم من مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية.
ودخل المصري المتألق محمد صلاح، نجم نادي ليفربول الإنجليزي، في منافسة على لقب أفضل لاعب أفريقي بالدوريات الأوروبية، خلال شهر يناير، المقدمة من مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية، التي طرحت استفتاء بين الثلاثي، محمد صلاح، والجزائري رياض محرز، لاعب ليستر سيتي الإنجليزي، والمالي موسى ماريجا، لاعب بورتو البرتغالي، والذي ينتهي يوم الأحد المقبل.
ويتفوق محمد صلاح بفارق كبير من الأصوات، حتى الآن، حيث وصلت نسبة التصويت لمومو 47%، بينما ماريجا 36%، ورياض محرز 16%، و1% لاعبين آخرين.
وكشفت "فرانس فوتبول" أسباب اختيار صلاح ومحرز وماريجا للمنافسة على لقب أفضل لاعب أفريقي، حيث أكدت أن تألق صلاح ظل متواصلا هذا الشهر بعدما قاد ليفربول للفوز على مانشستر سيتي بنتيجة 4-3، مضيفة أن تألق صلاح منذ قدومه إلى الدوري الإنجليزي، جعله مرشحا قويا للانضمام إلى ريال مدريد الإسباني إلى جانب منافسته على هداف البريميرليج بعد تسجيله 18 هدفا.
وأضافت الصحيفة أن رياض محرز استعاد مستواه هذا الشهر بتسجيله هدفين وصناعة هدف خلال ثلاث مباريات لعبها، بينما ماريجا سجل في الدوري البرتغالي، هذا الموسم، 15 هدفًا مع بورتو، ويعد من أفضل الأفارقة في أوروبا.
Share To:

Post A Comment: