ناشد الإعلامي عمرو أديب الدكتور أحمد عماد راضي، وزير الصحة، بالتدخل لإنهاء معاناة المرضى في مستشفى الأمراض النفسية في العباسية


ناشد الإعلامي عمرو أديب الدكتور أحمد عماد راضي، وزير الصحة، بالتدخل لإنهاء معاناة المرضى في مستشفى الأمراض النفسية في العباسية
وقال «أديب»، في برنامجه «كل يوم»، مساء الاثنين، إن المستشفى ليس «مستشفى مجانين»، موضحًا أن «كلنا عرضة للأمراض النفسية والعصبية، ومحدش فينا سليم».
وتقدم الدكتور محمد فؤاد، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة لرئيس المجلس بشأن الإهمال في مستشفى الأمراض النفسية بالعباسية.
واتهم «فؤاد»، في تصريحات تليفزيونية، مساء الأحد، مسؤولي المستشفى بمعاملة المرضى «بشكل غير آدمي».
وقال: «لدي جميع الفيديوهات والصور التي تثبت الممارسات غير الأخلاقية بحق المرضى داخل المستشفى وسأعرضها على البرلمان».
وأضاف: «الممرضون يعتدون على المرضى بالخرطوم وهم ملقون على الأرض، ولدي صور ترصد إهانة من قبل ممرضة للمرضى بطرق بشعة».
وقال خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، إن «مبدأ التصوير في مستشفيات الصحة النفسية مرفوض، وانتهاك للقانون الذي يحظر نشر صور المرضى النفسيين في الإعلام».
وأكد «مجاهد»، في مداخلة لبرنامج «رأي عام»، أنه «تم إيقاف مدير مستشفى العباسية عن العمل و11 من طاقم التمريض المسؤولين عن واقعة معاملة أحد المرضى بصورة سيئة، وجار تشكيل لجنة للتحقيق في التقصير ورفع تقرير لوزير الصحة».
Share To:

Post A Comment: