قصة فتاة تنكرت في زي رجل لمدة 5 سنوات: تزوجت امرأتين وصُدفة كشفت حقيقتها


حادثة غريبة وطريفة شهدتها الهند حين اكتشفت الشرطة تنكر امرأة في صورة رجل للزواج من فتاتين طمعًا في المهر الذي يحصل عليه الزوج من عائلة العروس، حسب التقاليد الهندية.

تزوجت من امرأتين

Krishna Sen, 26, (pictured left with first wife, centre, in 2014) is believed to have been posed as a man since 2014 to dupe two women into marriage before demanding a dowry
القصة روتها صحيفة «تايمز أوف إنديا» الهندية، حيث بدأت في مدينة ناينيتال الهندية بتنكر شابة تدعى سويتي سين، عمرها حينها 22 عامًا، في صورة رجل فيما أطلقت على نفسها اسم كريشنا سين.
وتزوجت «سويتي» للمرة الأولى عام 2014، بعد أن تعرفت على فتاة عبر «فيس بوك» وقدمت نفسها على أنها ابنة رجل أعمال من أليجاره.
وبعد الزفاف، بدأت «سين» في تعذيب الزوجة الأولى «كاميني»، والتي حملت شهادتي ماجيستير، من أجل الحصول على مهر، كما استعارت من أهل العروس على حوالي 8 مليون روبية هندية، ما يعادل 200 ألف جنيه مصري، لإنشاء مشروع لم يرى النور أبدًا.
وبعد حوالي 3 سنوات، تزوجت «سين» مجددًا من فتاة تدعى «نيشا»، كانت ضمن الحضور في حفل الزفاف الأول، فيما استأجر غرفة وضع فيها كلا زوجتيه.
وعاشت «سين» حياة «ذكورية»، كما وصفتها الصحيفة البريطانية، حيث تخنت صوتها ودخنت السجائر وشربت الخمور، فيما كانت تقود الدراجات النارية مع أصدقائها من الرجال.

«كانت تسير كرجل واثق من نفسه»

Sweety Sen with short hair and wearing men's clothes and shoes on one knee holding a dog
وقالت الشرطة لـ«بي بي سي» إن «سين» لم تخلع ملابسها أبدًا أمام زوجاتها الاثنين ولم تقم معهن علاقة حميمية.
لكن على العكس، أوضحت صحيفة «تايمز أوف إنديا» أن صاحبة الـ26 عامًا حاليًا مارست العلاقة الحميمية مع الزوجتين، إلا أنها تعمدت دائمًا أن يكون الأمر في الظلام، لتخدعهن ببعض الحيل.
ولم تكتشف أي من الزوجتين حقيقة زوجهن إلى أن طلب «سين» مهرًا من الزوجة الثانية، وهو الأمر الذي أصبح ممنوعًا قانونًا رغم حفاظ بعض العائلات على هذا التقليد في أجزاء من الهند، هو ما كشف الأمر برمته، بعدما أبلغت الزوجة الثانية عن زوجها ليتم اعتقاله بتهمة «طلب مهر».
وكانت العادات القديمة في الهند تنص على تقديم عائلة العروس مهرًا ومجوهرات وملابس للعريس، إلا أن هذه العادات تم تجريمها منذ عام 1961.
وفي قسم الشرطة انكشف كل شئ، «في البداية لم نكن نفهم ما كانت تقوله»، يروي ضابط الشرطة جاناميجاي كاندوري، مضيفًا: «اخضعناها لكشف طبي واكتشفنا أنها أنثى».
وأوضح ضابط الشرطة كيف أن الفتاة لم يظهر عليها أي مظاهر أنثوية حتى أنها «كانت تسير كرجل واثق من نفسه»، لتكن مجرد صدفة عدم فهم المحققين لما تقوله هي التي قادت إلى اكتشاف حقيقتها.
وأوضحت صحيفة «هيندوستان تايمز» الهندية أن الشرطة وجهت للفتاة تهمة «النصب والاحتيال» وليس «طلب المهر»، نظرًا لأن فعليًا هي لم تتزوج من الفتاتين، فيما أعلنت مطاردتها لوالدي الفتاة واللذان كانا ضمن الحضور في حفلتي الزفاف.
وكانت الفتاة قد بدأت التنكر في شكل رجل بداية من عام 2013، حيث أنشأت حساب على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» بدأت من خلاله نشر صور لها بشكلها الذكوري الجديد وتتعرف من خلاله على فتيات لتختار ضحاياها.
Krishna Sen, alias Sweety Sen pretended to be a man to marry two women and allegedly tortured one of them for dowry.
Share To:

Post A Comment: