فضيحة في تذاكر النهائي الأفريقي


انتابت حالة من الغضب العارم جماهير وأعضاء النادى الأهلى، بعد فشلهم فى الحصول على تذاكر النهائى الأفريقى، فقد عجزت الجماهير عن إيجاد مقاعد لها من خلال حجز الإنترنت، نظراً لبيع ما يقرب من 50 ألف تذكرة فى السوق السوداء، كما فشل أعضاء النادى فى الحصول على التذاكر لنفس السبب، حيث ذهبوا لمنافذ البيع المخصصة لهم داخل النادى ولم يجدوا بها شيئاً.
وبعد ثورة غضب، لجأت إدارة النادى لطرح تذكرتين لكل عضو، بموجب كارنيه العضوية، بجانب الحصول على تأشيرة خاصة من المدير التنفيذى للحصول عليهما، وتزاحم الأعضاء فى طوابير أشبه بطوابير العيش القديمة، واتهم الأعضاء المدير التنفيذى شيرين شمس بحجب التذاكر، والمساعدة بقرارات عشوائية فى الاتجار بها من تجار السوق السوداء، كذلك انهالت الاتهامات على مدير المباريات وليد مهدى، وتصدر «هاشتاج» على «تويتر»، يتهمه ببيع التذاكر فى السوق السوداء والتربح منها، المشهد على وسائل التواصل الاجتماعى، وقام شيرين ووليد بالاستعانة بأمن النادى لحمايتهما من الأعضاء داخل مكاتبهما، فى ظل تجاهل أعضاء مجلس الإدارة، حيث قاموا جميعاً بغلق هواتفهم المحمولة أمام الأعضاء، وسط اتهامات بمجاملات المجلس للأعضاء المؤيدين له فقط، وهو ما أثار الفتنة بين أعضاء النادى.
وعلى جانب آخر، يختتم الفريق الأول بالنادى الأهلى تدريباته فى السادسة مساء اليوم على ملعب برج العرب بالإسكندرية، استعداداً لمواجهة فريق الوداد المغربى، غداً السبت، فى ذهاب نهائى دورى أبطال أفريقيا.
ودخل الفريق الأحمر معسكره المغلق، أمس الخميس، ببرج العرب، حيث خاض تدريبه تحت قيادة حسام البدرى، وقام المدير الفنى بتجهيز خطة اقتحام الوداد خلال المران، وطريقة اللعب التى سيخوض بها المباراة ودور كل لاعب، واطمأن المدير الفنى على جميع اللاعبين الذين سيخوضون المباراة، خاصة العناصر الهجومية.
Share To:

Post A Comment: