ارشيفية

ارشيفية

إنتهت صباح اليوم الخميس، المهلة التى حددتها اسبانيا لرئيس إقليم كتالونيا كارلوس بوجديمون، لتوضيح موقفه من إعلان انفصال الإقليم عن مدريد، وذلك في الوقت الذي تجنب بوجديمون الكشف عن موقفه فى خطاب أرسله إلى رئيس الوزراء الأسبانى ماريانو راخوى.

وذكر بوجديمون، أن شعب كتالونيا صوت فى الاستفتاء، الذى تعتبره اسبانيا غير شرعى, وان 90 % صوتوا لصالح الانفصال واقامة دولة مستقلة.

وأضاف “بوجديمون”، أنه فى حال ما واصلت اسبانيا تجنب الحوار مع حكومة كتالونيا، فإن البرلمان سيقوم بالتصويت بشكل رسمى على الاستقلال.

أ ش أ

Share To:

Post A Comment: