بعد ادعائه اختطافهما من مدينة الملاهي بمدينة "سلسيل".




اعترافات المتهم "محمود.م" بقتل طفليه في قرية ميت سلسيل بالدقهلية، في عيد الأضحى، في جريمة هزت الرأي العام، حيث أوضح المتهم تفاصيل الواقعة وأسبابها.
واعترف المتهم تفصيلياً باصطحابهما صباح يوم العيد بسيارته وتوجه لزيارة أحد أقاربه، وعقب ذلك اصطحبهما لمدينة الملاهي "لاختلاق واقعة اختفائهما" ثم اصطحبهما بسيارته وتوجه بهما إلى أعلى كوبري فارسكور وقام بإلقائهما بنهر النيل وأخبر زوجته هاتفياً أنه فقد الطفلين "على غير الحقيقة بالملاهي" ثم عاد لمدينة الملاهي مرة أخرى وطلب من أحد أصدقائه الاتصال بشرطة النجدة والإبلاغ عن فقد الطفلين، وتأيد ذلك بشاهدي رؤية (مهندس زراعي - عامل بمدينة الملاهي) حيث شاهداه حال خروجه من مدينة الملاهي بسيارته وبصحبته الطفلين، وعلل ارتكابه الواقعة لسوء علاقته بزوجته واتهامها الدائم له بعدم تحمل مسؤولية تربيتهما.


كانت النيابة الكلية بمحافظة الدقهلية، أمرت بحبس "محمود.ن" (33 عاما ـ عامل) وحاصل على دبلوم صنايع والد الطفلين "ريان" و"محمد"، 4 أيام على ذمة التحقيقات، بعد إلقائه طفليه أحياء بمياه نهر النيل من أعلى كوبري فارسكور، وادعائه اختطافهما خلال اصطحابه لهم لقضاء فسحة العيد بإحدى الحدائق العامة بمدينة ميت سلسيل، ووجهت النيابة لوالد الطفلين اتهامات بالقتل العمد لطفليه بقيامه بإلقائهما بالنيل بمدينة "فارسكور" بمحافظة دمياط لتضليل أجهزة البحث الجنائي بعد ادعائه اختطافهما من مدينة الملاهي بمدينة "سلسيل".
كما قررت النيابة عرض المتهم على مصلحة الطب الشرعي لإجراء تحاليل وفحوص المخدرات، وبيان عما إذا كان يتعاطى مخدرات أو عقاقير مخدرة، وبيان أنواعها وتحديد الكميات حال تعاطيه، كما اصطحبته صباح أمس السبت، لإجراء معاينة لمكان الحادث وتمثيل الجريمة وسط إجراءات أمنية مشددة من إدارة البحث الجنائي بالدقهلية ودمياط.
Share To:

Post A Comment: