يعود الفريق لتدريباته اليوم، الاثنين، عقب الراحة التى حصل عليها أمس الأحد، بناءً على رغبة الجهاز الفنى، لمنح اللاعبين راحة كافية تجنباً للإصابات،



فى سرية تامة، رفع الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى للفريق الأول بالنادى الأهلى، تقريراً خطيراً خلال الساعات الأخيرة إلى مجلس إدارة النادى برئاسة محمود الخطيب، لإنقاذ وتعديل الوضع داخل الفريق الأول خلال الفترة المقبلة.
المدرب الفرنسى يرفض لاعب الريان القطرى..
وتضمن تقرير كارتيرون للجنة الكرة طلب التعاقد مع لاعبين الأول فى مركز صانع الألعاب والثانى فى مركز لاعب وسط المدافع، فى حين رفض ضم أحمد عبدالمقصود لاعب الريان القطرى، ولفت كارتيرون إلى أن الخبرة هى ما ترجح كفة الفريق فى الفترة الحالية، إلا أن العامل البدنى سينال من اللاعبين وسط الموسم، بسبب كبر سنهم، وشدد المدير الفنى فى تقريره على أن الوضع يحتاج لخطة عاجلة لتجديد الدماء داخل الفريق، ووقت كبير لدمج اللاعبين الشباب الموجودين فى الفريق لإكسابهم الخبرة الكافية لتحمل مسئولية قيادة الفريق.
ويؤكد فى تقريره: الخبرة سترجح كفة الفريق فى الفترة الحالية..
ويعود الفريق لتدريباته اليوم، الاثنين، عقب الراحة التى حصل عليها أمس الأحد، بناءً على رغبة الجهاز الفنى، لمنح اللاعبين راحة كافية تجنباً للإصابات، ويخوض الفريق تدريبه فى السادسة مساءً على ملعب مختار التتش، قبل السفر فجر غد الثلاثاء، متجهاً إلى بتسوانا، استعداداً لمواجهة فريق تاونشيب، ضمن مباريات الجولة الرابعة من دور المجموعات لدورى أبطال أفريقيا.
وكثف الجهاز من جلساته وحديثه مع اللاعبين على أهمية المرحلة الحالية وضرورة تحقيق الفوز فى اللقاء المقبل أمام تاونشيب قبل العودة للمنافسات المحلية ببطولة الدورى الممتاز والاستعداد بالشكل الأمثل للموسم الجديد، مطالباً الجميع بالتكاتف وتقديم أفضل ما لديهم للفوز على بطل بتسوانا.
ويمتص غضب البدلاء
ووعد الفرنسى لاعبى الأهلى بمنح الجميع الفرصة خلال الفترة المقبلة، مشدداً على أن ضيق الوقت خلال الفترة الحالية كان وراء تثبيت التشكيل وطريقة اللعب، وأنه فى حاجة لكافة العناصر الموجودة فى الوقت الحالى، خاصة فى ظل خوض الفريق عدداً من المباريات فى بطولات مختلفة فى وقت متلاحق على مدار الموسم.
جاء ذلك من أجل امتصاص غضب عدد من اللاعبين الذين أبدوا انزعاجهم من عدم الاعتماد عليهم خلال لقاء تاونشيب، وظهر من فترة الإعداد أنهم خارج الحسابات، مطالباً إياهم بإزاحة الخوف من ذهنهم والابتعاد عن عدم التركيز أو التسبب فى حالة من اللامبالاة وهو ما سيسبب مشكلة لهم.
وحرص الجهاز الفنى على مشاهدة أجزاء لمباريات فريق تاونشيب، على أرضه وتحديداً مباراته أمام فريق كمبالا سيتى الأوغندى التى فاز بها فى افتتاح مباريات الفريق فى دور المجموعات بهدف نظيف، وذلك للتعرف على طريقة لعبه على أرضه ووسط جماهيره لإعداد الخطة اللازمة لمواجهته وحصد النقاط الثلاث.
Share To:

Post A Comment: