"لما داعية يركب عربية هامر، يبقى الشباب كلهم نفسهم يبقوا دعاة، ولو الممثلين شافوا أجر الدعاة الجدد كانوا سابوا التمثيل واشتغلوا في الدعوة

قال رجل الأعمال أشرف السعد، إن الدين لا يجب أن يتحول إلى سلعة بمقابل مادي، موضحًا أن نبي الإسلام محمد صلي الله عليه وسلم لم يحصل على أي أجر مقابل نشر الدعوة الإسلامية.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي، مقدم برنامج "العاشرة مساء"، المُذاع عبر فضائية "دريم"، أن الداعية الذي أثار أزمة الفراخ أهان الدين وسخر منه. 
وتابع: "لما داعية يركب عربية هامر، يبقى الشباب كلهم نفسهم يبقوا دعاة، ولو الممثلين شافوا أجر الدعاة الجدد كانوا سابوا التمثيل واشتغلوا في الدعوة".
Share To:

Post A Comment: