المدير الفنى يحدد مصير الصفقة الجديدة من القيد أو الإعارة.. و«النقاز» يشارك فى البحث عن «ساسى».. ونجلا رئيس النادى يرفضان اقتراحات «جعفر»



المدير الفنى يحدد مصير الصفقة الجديدة من القيد أو الإعارة.. و«النقاز» يشارك فى البحث عن «ساسى».. ونجلا رئيس النادى يرفضان اقتراحات «جعفر»
تتجه النية لدى مسئولى نادى الزمالك إلى إقامة معسكر الفريق المقبل فى مدينة الإسكندرية بدلاً من مدينة الجونة، بعدما طلب السويسرى جروس إقامة معسكر جديد عقب العودة من معسكر ألمانيا، إلا أن الجهاز وجد من الصعب إقامة مباريات ودية فى الجونة وهو ما جعله يفكر فى تغيير مكان المعسكر، فى الوقت الذى فشل فيه الجهاز الإدارى للفريق فى توفير مباراة ودية ثالثة خلال معسكر ألمانيا ولعب الفريق مباراة بين لاعبى الفريق بدلاً من خوض اللقاء أمام أى نادٍ آخر.
وشهد معسكر ألمانيا الحالى صراعاً بين لاعبى الجبهتين اليمنى واليسرى فى ظل رغبة الجميع فى الحصول على ثقة المدير الفنى والدخول فى التشكيلة الأساسية للموسم الجديد حيث حصل بهاء مجدى، ظهير أيسر الفريق القادم من صفوف الإسماعيلى على ثقة جروس على حساب أحمد فتوح حتى الآن، وأكد «جروس» أن «مجدى» لديه خبرة، بينما فى الجهة اليمنى يعيش التونسى حمدى النقاز حالة قلق كبيرة بسبب تألق زميله حازم إمام خلال المعسكر، فى الوقت الذى تأخر فيه «النقاز» عن الانضمام للفريق، وينتظر المعسكر الجديد من أجل إثبات نفسه، ونيل ثقة المدرب الجديد.
وبات محمود عبدالعاطى دونجا، لاعب وسط الفريق، هو الأقرب للاستمرار فى صفوف الفريق خلال الموسم الجديد، ورحيل محمد أشرف «روقا» على سبيل الإعارة، خاصة أن جروس قام بتجربة دونجا أكثر من مرة خلال معسكر ألمانيا فى مركز المساك وأجاد اللاعب وهو الأمر الذى قد يدفعه للاستمرار بسبب النقص العددى فى مركز خط الدفاع لعدم التعاقد مع مدافع حتى الآن. ويرى «جروس» أنه فى حالة ضم محمد عبدالسلام، مدافع بتروجت، رسمياً سيتم قيده تحت السن، وأنه لا يعرفه جيداً وبالتالى قد يستغرق وقتاً للدخول مع الفريق فى المباريات الرسمية، ويفكر «جروس» خلال الساعات الحالية فى التعاقد مع مدافع فلسطينى، خاصة أنه سيتم قيده على أنه لاعب محلى.
وعلى جانب آخر، ينتظر مسئولو الزمالك قرار جروس بشأن بقاء أو إعارة محمد حسن الوافد الجديد من صفوف وادى دجلة فى ظل رغبته فى قيد طارق حامد، حيث حصل مسئولو نادى ‏الزمالك على الاستغناء الخاص باللاعب مقابل ١٠ ملايين جنيه و٢٠ ٪ إعادة بيعه لأى نادٍ بعد ذلك.
وفى شأن مختلف، ينتظر رئيس الزمالك وصول الفريق من معسكر ألمانيا لعقد جلسة مع مصطفى فتحى، صانع ألعاب الفريق، لإقناعه بالانتقال إلى نادى بيراميدز على سبيل الإعارة لمدة موسم، وأنه يسعى مع مسئولى بيراميدز من أجل زيادة المقابل المادى، وخاصة أنه كان قد اتفق على تسعة ملايين جنيه فى الموسم، إلا أنه يرغب فى إغراء اللاعب فى ظل ارتباطه بكلمة مع تركى آل الشيخ.
يذكر أن رئيس الأبيض أكد أن مصطفى فتحى طلب توقيع عقود التمديد لنادى الزمالك أمامه عقب عودة البعثة البيضاء من معسكر الإعداد فى ألمانيا، خصوصاً فى ظل تمسكه بالاستمرار مع الزمالك فى الموسم الجديد.
فيما رفض أحمد الشناوى، حارس مرمى الفريق، فكرة رد الـ10 ملايين جنيه التى حصل عليها كمقدم عقد من الزمالك، خصوصاً أنه تم بيعه وفقاً للعقد الجديد الذى لا يتضمن شرطاً جزائياً، وذلك بعدما وافق رئيس الزمالك على رحيله إلى بيراميدز مقابل ثلاثة ملايين دولار، فى حين أن الشرط الجزائى فى عقده القديم كان مليونى دولار فقط وتجاهل الرد على اتصالات إسماعيل يوسف عضو مجلس الإدارة.
وفى سياق مختلف، يتواصل مسئولو القلعة البيضاء خلال الساعات الحالية مع وكيل التونسى فرجانى ساسى، لاعب المنتخب التونسى، والنصر السعودى، لتحديد موعد وصوله إلى القاهرة، واستعان أحمد مرتضى نجل رئيس النادى بحمدى النقاز الظهير الأيمن الحالى للفريق من أجل التواصل مع اللاعب، ومعرفة موعد وصوله لتوقيع العقود.
ومن جهة أخرى، علمت «الوطن» أن فاروق جعفر، المستشار الفنى لمجلس إدارة الزمالك طلب من رئيس النادى تعيين كل من أحمد مرتضى فى منصب مدير التعاقدات، إلا أن «أحمد» يرفض الفكرة، كما رفض شقيقه «أمير» منصب مدير الكرة.
Share To:

Post A Comment: