تناقلت وسائل الإعلام الروسية من جديد شائعات حول وجود خلافات داخل المنتخب المصري، عشية المباراة الأخيرة التي سيلعب فيها المصريون في إطار بطولة كأس العالم لكرة القدم.


تناقلت وسائل الإعلام الروسية من جديد شائعات حول وجود خلافات داخل المنتخب المصري، عشية المباراة الأخيرة التي سيلعب فيها المصريون في إطار بطولة كأس العالم لكرة القدم.
ونقل موقع "لينتارو" الإخباري عن "cnn" أن الهداف محمد صلاح يفكر في اعتزال المنتخب الوطني بعد لقائه رئيس الشيشان رمضان قديروف.
وحسب مصادر، وُصفت بأنها قريبة من صلاح، أثارت التغطية الإعلامية الواسعة للقاء حفيظة نجم "ليفربول" الذي استنتج أنه تم استغلاله لتحقيق أهداف سياسية.
لكن جامبولات عمروف  وزير الإعلام والسياسة الوطنية في حكومة الشيشان، نفى صحة تلك الشائعات ووصفها بأنها افتراء.
وكشف أن صلاح أثناء اللقاء مع قديروف كان في مزاج جيد جدا وعبر عن أمله في خوض مباراة مع فريق نادي "أحمد" الشيشاني.
كما نفى أسامة إسماعيل مدير الإعلام في الاتحاد المصري لكرة القدم صحة الخبر الذي نقلته "سي ان ان"، مشددا في تصريحات لقناة "أر تي"، على أن صلاح يشارك في جميع تدريبات المنتحب المصري ولم يخبر أحدا من الفريق بأي شيء يخص هذه القضية.
ونصح إسماعيل الإعلام بالاعتماد فقط على ما ينشره صلاح بنفسه في حسابه الرسمي في شبكة "تويتر.

Share To:

Post A Comment: