يدرس مجدى عبدالغنى، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، الاستقالة من منصبه خلال الأيام المقبلة، رداً على النتائج السلبية التى حققها المنتخب الوطنى فى المونديال


يدرس مجدى عبدالغنى، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، الاستقالة من منصبه خلال الأيام المقبلة، رداً على النتائج السلبية التى حققها المنتخب الوطنى فى المونديال، والاتهامات التى تعرض لها بسرقة ملابس المنتخب والتعدى على موظف بمشروع الهدف التابع للاتحاد قبل سفر بعثة الفراعنة إلى روسيا، وأجرى أعضاء الجمعية العمومية للجبلاية اتصالات بمجدى عبدالغنى طالبوه خلالها بالرحيل، ونقل «بلدوزر الكرة المصرية»، لرؤساء الأندية غضبه الشديد من موقف مجلس الجبلاية معه والذى قام بإلقاء التهم عليه خلال فترة وجود المنتخب بالمونديال.

عضو المجلس: أنا مش حرامى..
وقال «عبدالغنى» خلال حديثه مع بعض أعضاء الجمعية العمومية لاتحاد الكرة: «أنا بشكل كبير مش هكمّل فى اتحاد الكرة، لكن كل اللى أنا طالبه إننا نستقيل كلنا كمجلس إدارة، أنا اتظلمت خلال الفترة اللى فاتت وقالوا عليّا إنى حرامى، أنا مش صغير وتاريخى كبير، ومش هسمح لنفسى بالوجود فى منصب ينال من سمعتى وسمعة أولادى».
وأضاف عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، خلال المكالمات التى جمعته مع ممثلى بعض الأندية: «أنا و2 أو 3 أعضاء باتحاد الكرة، لم نتسلم «البدل» الخاص بالبعثة وفى النهاية عاقبونى أنا واستبعدونى من رئاسة بعثة المنتخب فى كأس العالم، ولم يعاقبوا الموظف الخاص بالملابس، أنا مش همشى لوحدى لازم كلنا نمشى والرحيل الجماعى أفضل».

منعونى مع حازم إمام من الاقتراب من «كوبر»..
وتابع: «أنا كعضو مجلس إدارة لعبت كرة وحققت إنجازات مع الأهلى ومنتخب مصر واحترفت فى أوروبا، ولما كنت بقرّب من الجهاز الفنى أو كوبر فى روسيا وكذلك نجم وثعلب الكرة المصرية حازم إمام، كانوا يطلبون منا الابتعاد عن المدرب الأرجنتينى، مع أنى ماكنتش طالب أتدخل فى قراراته أو طريقة إدارته، كل اللى أنا طالبه إنى أتكلم مع المدير الفنى كلاعب كرة سابق وأدعمه».

ولا أعرف أى معلومة عن سبب إقامة المنتخب فى الشيشان
وأكمل «عبدالغنى»: «أنا مادخلتش جروزنى ولا أعرف أى معلومة عن مقر إقامة المنتخب فى الشيشان، أنا أولادى سفّرتهم روسيا وقعدوا على حسابى، أنا مش محتاج حاجة، أنا مش حرامى، أنا مافرحتش لخسارة مصر زى ما الناس المغرضة بتقول وبتستغل فيديوهات لى فى غير موضعها»، وكشف مجدى عبدالغنى، كواليس الفيديو المنتشر له بعد هدف محمد صلاح فى مرمى روسيا، قائلاً: «كنت أضحك مباشرة بعد هدف محمد صلاح ومعنى ذلك أننى سعيد بالهدف وكنت فى حالة احتفال، ولكن من قام بتصوير الفيديو أظهر أننى أسخر من الهدف وهذا غير صحيح بالمرة»، وأضاف: «أدرس برفقة المستشار القانونى الخاص بى كيف أقاضى الشخص الذى قام بتصوير هذا الفيديو دون إذن، وأيضاً نشره دون الحصول على موافقتى»، وتابع: «هذا الشخص لا تربطنى به أى علاقة شخصية سواء من قريب أو بعيد وفى الأيام المقبلة سوف أقاضيه بسبب هذا الأمر».
Share To:

Post A Comment: