«الصين» تشعل أزمة تجديد عقدي «فتحي والسعيد» مع الأهلي


الفريق يختتم تدريباته لمباراة الإنتاج.. «الجوكر» يعود للتشكيل أمام الفريق العسكرى.. و«البدرى» يدرس تعويض توقف الدورى بمعسكر فى الإمارات
تلقى الثنائى أحمد فتحى وعبدالله السعيد، لاعبا الفريق الأول بالنادى الأهلى، عرضاً مُغرياً من أحد أندية الصين، للحصول على خدماتهما خلال الفترة المقبلة، بعد رفض الثنائى تجديد عقديهما اللذين ينتهيان بنهاية الموسم.
وجاء عرض «فتحى» مقابل مليون و300 ألف دولار، فى الوقت الذى وصل فيه عرض «السعيد» إلى مليون و500 ألف دولار، وعلى الرغم من اقتراب «السعيد» من التجديد على العقود خلال الساعات الأخيرة، فإن العرض الصينى أعاد الأمور إلى نقطة الصفر من جديد. فى سياق آخر، يدرس الجهاز الفنى بقوة تأجيل مباراة الفريق أمام مونانا الجابونى لمدة 24 ساعة، لتقام 7 مارس المقبل بسبب انشغال مجلس الإدارة بحفل افتتاح بطولة أفريقيا للكرة الطائرة للسيدات داخل النادى فى السادس من نفس الشهر.
فى سياق متصل، يحسم الجهاز الفنى، بقيادة حسام البدرى، الموقف النهائى من إقامة معسكر ودى للفريق بدولة الإمارات، خلال شهر مارس المقبل، وتحديداً فى الفترة التى يتوقف فيها الدورى المحلى لارتباط المنتخب الأول بمباراتى البرتغال واليونان فى سويسرا، ويدرس «البدرى» كل الأمور فى الوقت الحالى لإقامة المعسكر الذى ستكون مدته ما بين خمسة أيام إلى أسبوع، ومن المقرر أن تتخلله مباراة ودية أو أكثر، يتم الاتفاق عليها بما يتناسب مع ظروف وارتباطات الفريق.
ويكثف مسئولو النادى محاولاتهم مع الجهات الأمنية لإقامة مباراة الفريق أمام مونانا الجابونى، المقررة السادس من الشهر المقبل، على استاد القاهرة الدولى، بحضور الجماهير، على الرغم من تحفظ الجهات الأمنية على إقامتها فى القاهرة، وترشح نقل المباراة إلى ملعب السلام.
فى سياق مختلف، طلب حسام البدرى، المدير الفنى، من جهازه المعاون تجهيز تقرير كامل عن فريق مونانا الجابونى، الذى سيواجهه الفريق فى دور الـ32 من بطولة دورى أبطال أفريقيا، يشمل كل المعلومات الخاصة بالفريق ولاعبيه ومدى قدراتهم، بجانب مباريات للفريق الجابونى، لدراسة نقاط القوة والضعف ومعرفة الفريق بالشكل الأمثل قبل مواجهته، بخلاف تقرير سيد معوض الذى حضر المباراة من الملعب.
وحصل «البدرى» على عدد من الشرائط الخاصة بالفريق الجابونى، بجانب امتلاك الجهاز المعاون لشريط مباراة «مونانا» الجابونى و«ريل كلوب كاديوجو» بطل بوركينا فاسو فى ذهاب دور الـ64 من البطولة الأفريقية، إلا أنه طلب زيادة المعلومات بشكل كبير، وبدأ سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالنادى الأهلى، التنسيق مع أحمد بكر، سفير مصر فى الجابون، استعداداً لإنهاء إجراءات سفر الفريق لمواجهة مونانا فى لقاء الإياب من دور الـ٣٢ لدورى أبطال أفريقيا أحد أيام 16، 17، 18 مارس المقبل، وأثنى «عبدالحفيظ» على الجهد المبذول من السفارة المصرية فى الجابون لتوفير كافة احتياجات بعثة الأهلى قبل حضورها، واستفسر «عبدالحفيظ» عن العديد من الأمور الخاصة بفندق الإقامة وملاعب التدريب وتأمين تنقلات بعثة الفريق خلال فترة وجودها فى الجابون.
ويختتم الفريق تدريباته اليوم الجمعة استعداداً لمواجهة الإنتاج الحربى المقررة غداً السبت، ضمن مباريات الجولة السادسة والعشرين من بطولة الدورى العام، واستقر «البدرى» على إعادة أحمد فتحى لقائمة الأحمر فى مباراة الغد، بعد غيابه عن مباراة النصر الأخيرة للإجهاد، فيما يتأجل ظهور عبدالله السعيد مع الفريق بسبب حاجته لفترة تأهيل تقترب من 10 أيام للإصابة بشد فى العضلة الخلفية مؤخراً.
Share To:

Post A Comment: