قرر المستشار مصطفى بركات، رئيس نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية، حجز معاون مباحث قسم المقطم وأمين شرطة على ذمة تحريات الأمن العام، ووجهت لهم النيابة العامة تهمة القتل العمد، كما قررت حبس 43 متهما 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامهما بالتعدي على قسم شرطة المقطم ومستشفى المقطم التخصصي ومقاومة السلطات.
كان فريق من نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية، قد انتقل لعمل معاينة لمكان ضبط المجني عليه “عفروتو”، ومكان احتجازه بقسم شرطة المقطم والذي استمر لمدة ساعة ونصف، ومعاينة مستشفى المقطم التخصصي وكذلك معاينة آثار التهجم على قسم شرطة المقطم.
واستمعت النيابة العامة إلى رئيس مباحث قسم شرطة المقطم ومعاون مباحث القسم، واثنين من أصدقاء “عفروتو”، في واقعة وفاة الأخير.
وانتقل فريق نيابة حوادث جنوب القاهرة، ويضم المستشارين أحمد شادوف ومحمد عبيد وأحمد معاذ للتحقيق مع 43 متهما في أحداث عنف قسم المقطم، والتعدي على قوات الأمن، والتي استمرت أكثر من 12 ساعة.
وأكدت النيابة أن مناظرة جثمان “عفروتو” كشفت عن عدم وجود أى إصابات ظاهرية، وأمرت النيابة بتسليم الجثمان لأسرة المجنى عليه فور التشريح وصرحت بالدفن.
كما أمرت النيابة العامة بتشريح جثة المتوفى، وإعداد تقرير الصفة التشريحية، للوقوف على أسباب الوفاة وملابساتها، والحصول على عينة من دمه لبيان تعاطيه المواد المخدرة من عدمه، كما أمرت بتسليمه لذويه لدفنه.
Share To:

Post A Comment: