قرار من المحكمة في اتهام صاحبة «بص أمك» وآخرين بالتحريض على الفسق


حددت محكمة جنح قسم الجيزة، برئاسة المستشار محمد إبراهيم، الثلاثاء، جلسة 27 فبراير المقبل، للنطق بالحكم في اتهام ليلى عامر، صاحبة كليب «بص أمك»، و«سمير.أ»، مخرج ومنتج الكليب، والممثل «مجدي.ع»، الذي ظهر بالكليب، و4 آخرين هاربين، بالتحريض على الفسق والفجور وخدش الحياء العام ونشر مقطع فيديو تضمن إيحاءات جنسية.

وتنصل المتهمون المحبوسون، خلال تحقيقات النيابة العامة، مما نسب إليهم، وقالوا إن الهدف من الكليب هو الكوميديا وليس إثارة الغزائز الجنسية، حيث تدور أحداث الكليب حول تشاجر بطلة الكليب مع حماتها، ويظهر الممثل مجدي كزوج لها، ومن هنا حمل عنوان مقطع الفيديو اسم «بص أمك»، ولم يقصد من الاسم أي إساءة أو ألفاظ تخدش الحياء العام.

Share To:

Post A Comment: