الأزهر: إسرائيل "كيان" ولن تستطيع أن تصبح "دولة"



استنكر الدكتور محمد مهنا، مستشار شيخ الأزهر الشريف، قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب للقدس، موضحًا أن موقف شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، ورفضه لقاء نائب الرئيس الأمريكي، ينطلق من أسس ثابتة في الأزهر الشريف.
وأضاف "مهنا"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "حضرة المواطن"، على قناة "الحدث اليوم"، أن شيخ الأزهر أصدر بيانا يوضح فيه سبب رفض هذا اللقاء حيث إنه رفض الجلوس مع مزوري التاريخ ومغتصبي حقوق الآخرين، وبالأخص حقوق الشعب الفلسطيني.
وأشار إلى أن شيخ الأزهر طلب إيقاف قرار إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، ومن ثم يتم التفكير في الجلوس مع نائب الرئيس الأمريكي ترامب، منوها بأن قرار ترامب يسخر من أكثر من 100 قرار من الأمم المتحدة حول أن القدس عربية.
وتابع :"إسرائيل كيان وليست دولة، ولن تستطيع أن تكون دولة".
Share To:

Post A Comment: