الصور.. تفاصيل تحول "أحمد" إلى "ملوكة الدلوعة" أخطر "شيميل" في مصر




ألقت مباحث الآداب بوزارة الداخلية المصرية، القبض على “شاب” شاذ جنسيًا يعد أخطر “شيميل” في مصر، ويدعى “ملوكة الدلوعة”، وصديقه أثناء ممارستهما الفجور مع الرجال مقابل 2000 جنيه لليلة الواحدة ملوكة الدلوعة في مصر والذي يعتبر اشهر واخر شاذ مصري من نوع شيميل , وملوكة الدوعة وحسب الصور الموجودة في الموضوع يعتبر انثى في الظاهر ولكنه رجل من نوع شاذ يمارس الفجور مع الرجال مقابل مادي فكانت البداية عندما وردت معلومات للعقيد تامر سمير مدير قسم الاتجار بالبشر بالإدارة من وجود شاب يقوم بنشر فديوهات وصور فاضحة ومخلة على موقع ” اليوتيوب ” تحت مسمى “ملوكة الدلوعة ” يقوم من خلالها بنشر الشذوذ فى مصر بكافة أنواعه ومن خلال متابعتنا لقصة ملوكة الدلوعة والذي يتساءل البعض من هو ملوكة الدلوعة

احمد .م" 25 سنه قام منذ فتره باجراء عملية جراحية في جسمه لتكبير الثدي والارداف والخصر لجذب راغبي متعه "الشذوذ" مقابل 200 جنيه اضافت التحريات ان الشاب يطلق عليه بين اقرانه ملك الشذوذ الجنسي وتم ضبط المتهم واخر كان برفقته ويدعي عبدالله وشهرته "عايده" شاذ جنسيا. تم التحفظ على المتهم، وبحوزته هواتف محمولة، وملابس داخلية وخارجية، ومبالغ مالية عبارة عن 21 ألف جنيه، و200 دولار، و200 شيكل إسرائيلى، وخمور، وقطع شعر مستعار، وأجهزة تناسلية صناعية وافادت 

المصادر بانه تم تحرير المحضر اللازم، وأٌرسل المتهم إلى النيابة التى تحقق معه بتهمة نشر الشذوذ فى مصر وترويج مقاطع فيديو فاضحة على الإنترنت وممارسة الفجور مع الرجال

Share To:

Post A Comment: