قل موقع “بازفيد” الأمريكى عن مسئولين مصريين قولهم إن قرار الإدارة الأمريكية قطع جزء من حصة مصر بالمساعدات أظهر خللا داخل تلك الإدارة.
وقالت مصادر مصرية للموقع الأمريكى، إن هناك أشخاص داخل الإدارة الأمريكية لا يفهمون المنطقة، ويقومون باتخاذ قرارات خاطئة لها علاقة بالشرق الأوسط.
ومن جانبه، قال محمد عرابى عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب ووزير الخارجية الأسبق، إنه يرى هذا القرار عقابًا سياسيًا وإشارة على وجود انقسام عميق داخل إدارة ترامب، مضيفًا: “يمكننا أن نرى أنه لا يزال هناك قطاع فى واشنطن يصر على أن يظل أعمى إزاء التقدم الذى حققته مصر فى أن تصبح دولة مستقرة”.
وفيما يتعلق بزيارة وفد أمريكى للقاهرة برئاسة مستشار الرئيس ترامب البارز وصهره جاريد كوشنر، نقل الموقع عن مصادر بالرئاسة قولها إن الاجتماع بين الرئيس السيسى وكونشر كان للتركيز على تأكيد عمق العلاقات المصرية الأمريكية التى لن تتأثر بقضايا مثلما حدث بالأمس، وأضاف أن الرئيس يبحث عن ضمانات بشأن موقف البيت الأبيض من القرار وما إذا كان قد حاول وقفه.
Share To:

Post A Comment: